حكومة ولاية كوجرات الهندية تقدم استقالتها
آخر تحديث: 2002/7/19 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/5/10 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2002/7/19 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/5/10 هـ

حكومة ولاية كوجرات الهندية تقدم استقالتها

متظاهرون يرفعون صورة فاجبايي ورئيس وزراء كوجرات مطالبين برحيل الأخير (أرشيف)
قبل حاكم ولاية كوجرات الهندية سوندار سينغ استقالة رئيس وزراء الولاية المضطربة نارندرا مودي وكلف حكومته بتسيير أعمال الولاية حتى يتم تشكيل حكومة جديدة بانتخابات مبكرة. وقال مودي بعد أن اجتمع مع وزرائه إن كوجرات "شهدت عدم استقرار على نطاق واسع في الفترة الأخيرة، ولذلك رأينا حل الحكومة في انتظار تحديد موعد لانتخابات مبكرة".

ويحتاج مودي إلى موافقة لجنة الانتخابات لعقد انتخابات مبكرة. وقد رفض رئيس اللجنة جي. إم. ليندو التعليق حول ما إذا كان سيوافق على هذه الخطوة التي من المتوقع أن تتم في أكتوبر/ تشرين الأول المقبل.

ورجح محللون سياسيون أن يفوز الحزب الهندوسي القومي من جديد في الانتخابات المبكرة، وقد أعرب مودي عن ثقته بعودة الحزب الذي يمثله إلى الحكم وقال "سيكون أداؤنا في الانتخابات المقبلة أفضل من المرة السابقة".

ورحب حزب المؤتمر، المنافس الرئيسي للحزب الهندوسي، بحل حكومة الولاية وقال "نحن أيضا نفضل انتخابات مبكرة"، وأعرب عن استعداد حزبه لخوض "انتخابات ستغير الوضع نحو الأفضل".

ويتعرض رئيس وزراء كوجرات لانتقادات مستمرة من قبل المعارضة الهندية التي تتهمه بالإخفاق في السيطرة على أعمال العنف الطائفية بين الهندوس والمسلمين التي أودت بحياة أكثر من ألف شخص معظمهم من المسلمين، كما نزح نحو ألف من السكان المسلمين من الولاية ويخشون العودة إلى ديارهم، في حين أصبح ما يقارب عشرة آلاف مسلم دون مأوى بعد أن أحرقت منازلهم.

المصدر : وكالات