تايلند تعيد فتح ملف قضية مقتل دبلوماسيين سعوديين
آخر تحديث: 2002/7/19 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/5/10 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2002/7/19 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/5/10 هـ

تايلند تعيد فتح ملف قضية مقتل دبلوماسيين سعوديين

بدأت تايلند اليوم تحقيقات جديدة في مقتل أربعة دبلوماسيين سعوديين منذ أكثر من عشر سنوات في مسعى لدفع علاقاتها المتردية مع المملكة العربية السعودية.

وقال بونغزب زبكانجانا الوزير بمكتب رئيس الوزراء التايلندي تاكسين شيناواترا إن الحكومة شكلت فريقا جديدا عالي المستوى من الشرطة للتحقيق في القضية.

وكان دبلوماسي سعودي قد قتل بمقر سكنه في بانكوك عام 1989، كما لقي ثلاثة دبلوماسيين آخرون مصرعهم بالرصاص على يد مجهولين قرب السفارة السعودية عام 1990.

وبعد وقت قصير من هذه الحوادث اختطف رجل أعمال سعودي يعمل في بانكوك ولم يظهر له أي أثر منذ ذلك الحين. وترى الشرطة أن جميع هذه الحوادث مرتبطة ببعضها.

وأعرب زبكانجانا عن أمله في إمكانية تحقيق بعض التقدم في القضية خلال هذا العام وبالتالي حدوث تقدم في العلاقات بين بانكوك والرياض. وأوضح للصحفيين أن الغرض من فتح ملفات هذه القضية من جديد هو تصحيح مسار العلاقات بين البلدين والتوصل إلى حل للقضية.

وكان الدبلوماسيون السعوديون قد عبروا عن غضبهم لفشل السلطات التايلندية في التوصل إلى الجناة طيلة السنوات الماضية، وواصلوا ضغوطهم على الحكومة التايلندية لفتح ملف القضية من جديد.

وخلال العقد الماضي لجأت الرياض إلى تخفيض عدد تأشيرات الدخول للعمالة التايلندية إلى السعودية في خطوة وصفت بأنها تعكس استياء المملكة العربية السعودية من تعامل تايلند مع هذه القضية.

المصدر : رويترز