انتهت محاولة فاشلة لاختطاف طائرة ركاب كولومبية بسلام، وذلك باستسلام الخاطف للشرطة الإسبانية لدى هبوط الطائرة في مدرج قاعدة عسكرية قرب مدريد.

وكانت طائرة إيرباص التابعة لشركة أفيانكا الكولومبية في طريقها إلى مدريد من العاصمة الكولومبية بوغوتا عندما أرسل أحد ركابها تهديدا وهو يحمل سكينا يأمر ربان الطائرة بتغيير مسار الطائرة.

بيد أن الربان أرسل إنذارا إلى السلطات الإسبانية يعلمهم بالأمر، فأرسلت بدورها مقاتلتين عسكريتين أجبرتا الطائرة على الهبوط في قاعدة توريخون العسكرية.

وقد نجح أفراد فرقة إسبانية خاصة من الصعود إلى الطائرة والسيطرة على المسلح. ورجحت مصادر الشرطة أن يكون مختلا عقليا.

وقالت الإذاعة الإسبانية الوطنية إن أحدا لم يصب بأذى نتيجة العملية الفاشلة، وإن جميع ركاب الطائرة غادروها بسلام.

المصدر : وكالات