واشنطن تبقي الخيارات مفتوحة في ضرب العراق
آخر تحديث: 2002/7/15 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/5/5 هـ
اغلاق
خبر عاجل :مصدر أمني لمراسل الجزيرة: الجيش اللبناني لا يشارك في المعارك عند المنطقة الحدودية
آخر تحديث: 2002/7/15 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/5/5 هـ

واشنطن تبقي الخيارات مفتوحة في ضرب العراق

بول وولفويتز
أعلن مساعد وزير الدفاع الأميركي بول وولفويتز اليوم خلال زيارة قام بها إلى قاعدة بغرام الجوية شمالي كابل, إن الولايات المتحدة لم تتخذ قرارا بعد بشأن نوعية العملية التي ستنفذها ضد العراق.

وعبر المسؤول الأميركي الذي يتوجه مساء اليوم إلى تركيا للتباحث مع المسؤولين الأتراك حول الوضع العراقي عن قلقه من إمكان لجوء العراق إلى أسلحة الدمار الشامل. وقال إن أحداث الحادي عشر من سبتمبر/ أيلول الماضي "ليست شيئا" بالمقارنة مع ما يمكن للأسلحة الكيميائية والبيولوجية أن تقوم به. وأضاف أن الإدارة الأميركية "لن تنتظر إلى الأبد".

وذكر وولفويتز بتصريحات الرئيس الأميركي جورج بوش الذي أدرج العراق كأحد بلدان ما أسماه "محور الشر". وأضاف أن الرئيس بوش أكد أن الوضع أشد خطورة من أن يتم تجاهله، "وكذلك إنه لأمر خطير أن ننتظر أن يهاجموننا (العراقيون)".

وكان وزير الخارجية الأميركي كولن باول قد أعلن أن بلاده أبقت خياراتها بشأن القيام بعمل عسكري ضد العراق مفتوحة، ونفى في مقابلة خاصة مع الجزيرة أمس صحة التقارير الصحفية التي أشارت إلى اتخاذ قرار بالقيام بعمل عسكري ضد العراق.

وقال باول إن هناك أنباء وتقارير صحفية كثيرة نشرت حيال عملية عسكرية ضد العراق لكنها لا تستند على معلومات دقيقة. وأضاف أن الرئيس جورج بوش لم يصدر أي قرار في ما يتعلق بالعمل العسكري، بل أبقى جميع خياراته مفتوحة.

وأوضح أن الولايات المتحدة تتشاور مع الأمم المتحدة بشأن قضايا العقوبات المفروضة على العراق والمفتشين المكلفين بنزع الأسلحة العراقية وتنسق مع أصدقائها وتستمع لجميع وجهات النظر.

المصدر : الفرنسية
كلمات مفتاحية: