غورباتشوف يحذر من سباق تسلح جديد تقوده واشنطن
آخر تحديث: 2002/7/10 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/5/1 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2002/7/10 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/5/1 هـ

غورباتشوف يحذر من سباق تسلح جديد تقوده واشنطن

ميخائيل غورباتشوف
حذر آخر رئيس للاتحاد السوفياتي السابق ميخائيل غورباتشوف الغرب من سباق تسلح جديد تذكيه الإدارة الأميركية "للدفاع عن نفسها" في أعقاب هجمات 11 سبتمبر/أيلول. وقال غورباتشوف في محاضرة ألقاها بمبنى البرلمان البريطاني "يجب علينا أن نفهم أن رئيس الولايات المتحدة مسؤول عن أمن أمة، لكن في الوقت نفسه يجب أن نكون نحن كأصدقاء وحلفاء في موقع يمكننا من أن نقول لهم نعم لكن لا تشعلوا سباقا جديدا للتسلح".

وجاء تحذير الرئيس السوفياتي السابق، الذي لا يزال يتمتع بمكانة رفيعة في المسرح الدولي، بعد شهرين من توقيع الرئيس الأميركي جورج بوش والرئيس الروسي فلاديمير بوتين معاهدة لخفض ترسانتيهما النوويتين.

لكن بوتين تعرض لانتقادات في الداخل لاستسلامه لرغبة واشنطن في تخزين الرؤوس النووية التي يجرى إزالتها لا تدميرها كما اقترح من قبل. كما اضطر الرئيس الروسي أيضا إلى القبول بقرار إدارة بوش التخلي عن معاهدة الحد من انتشار الصواريخ البالستية المبرمة بين الجانبين منذ 30 عاما والتي تراها روسيا حجر زاوية للاستقرار النووي.

والمعروف أن غورباتشوف مهد أثناء حكمه أواخر الثمانينات لإنهاء الحرب الباردة، وتأتي زيارته الحالية إلى بريطانيا في إطار جولة دولية تستهدف جمع أموال لمعالجة العواقب البيئية الناجمة عن الأسلحة الكيماوية والنووية والبيولوجية التي خلفتها الحقبة السوفياتية. وصرح غورباتشوف بأن هناك ما لا يقل عن 200 غواصة غير مستعملة الآن بها مفاعلات نووية تحتاج إلى إزالة. وقال في تصريح له في لندن "لا نزال نعاني من عواقب سباق السلاح القديم ناهيك عن بدء سباق جديد".

المصدر : رويترز
كلمات مفتاحية: