التجمع الكونغولي يتهم حلفاء كينشاسا بارتكاب مذبحة
آخر تحديث: 2002/6/9 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/3/28 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2002/6/9 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/3/28 هـ

التجمع الكونغولي يتهم حلفاء كينشاسا بارتكاب مذبحة

شجبت حركة التجمع الكونغولي من أجل الديمقراطية المعارضة المدعومة من رواندا قيام قوات حليفة لحكومة الكونغو الديمقراطية بارتكاب مذبحة ضد مدنيين أودت بحياة نحو 400 شخص في الأيام الثلاثة الماضية.

وقال التجمع في بيان له صدر بالعاصمة الرواندية كيغالي، إنه يدين وقوع هذه المذبحة الكبيرة بين السكان المدنيين بمنطقة بيونيا شمالي شرقي البلاد نفذتها قوات حركة تحرير مبوسا نيامويزي المتحالفة مع الحكومة في كينشاسا. وتسيطر الحركة على أقصى الشمال الشرقي من الكونغو الديمقراطية على الحدود مع السودان وأوغندا.

وكان التجمع الكونغولي من أجل الديمقراطية قد أعلن مجددا الأسبوع الماضي عزمه على جعل كيسنغاني شرقي الكونغو الديمقراطية "مدينة منزوعة السلاح". لكن التجمع دعا إلى أن يترافق ذلك بإجراءات منها تأهيل الشرطة وضمان عدم إقدام حكومة كينشاسا على الاستيلاء على المدينة مرة أخرى.

وردت الحركة المناوئة لحكومة كينشاسا بذلك على اتهامات وزير الخارجية الفرنسي لها بوضعها عراقيل أمام حرية تحرك بعثة الأمم المتحدة بالكونغو الديمقراطية وخصوصا تمسكه برفضه تحويل كيسنغاني إلى مدينة منزوعة السلاح. وتساند بوروندي ورواندا التجمع المناوئ لحكومة كينشاسا التي تدعمها كل من زيمبابوي وأنغولا وناميبيا.

المصدر : الفرنسية
كلمات مفتاحية: