هندي اعتقل بعد أحداث سبتمبر يعترف بالتزوير
آخر تحديث: 2002/6/7 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/3/27 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2002/6/7 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/3/27 هـ

هندي اعتقل بعد أحداث سبتمبر يعترف بالتزوير

اشتعال النيران ببرجي مركز التجارة العالمي إثر هجوم عليهما بواسطة طائرتين مدنيتين مخطوفتين (أرشيف)
اعترف مواطن هندي اعتقل في الحملة التي تلت أحداث 11 سبتمبر/ أيلول في الولايات المتحدة بتزويره بطاقات ائتمان. وكان الرجل ويدعى محمد عظمت (37 عاما) اعتقل في اليوم الذي تلا الهجمات مع مواطن هندي آخر هو سيد غل محمد شاه وبحوزتهما آلة قاطعة للأوراق – كتلك التي يقول الأميركيون إن خاطفي الطائرات الأربع استخدموها في عملياتهم - وسكين وعدة آلاف من الدولارات.

وكان عظمت وشاه قد استقلا طائرة في مطار نيويورك يوم 11 سبتمبر/ أيلول العام الماضي في الطريق إلى سان أنطونيو بولاية تكساس، لكن الرحلة التي كان من المقرر أن تقلهما ألغيت بعد الهجمات، مما اضطرهما إلى أن يستقلا قطارا وتم إيقافهما واعتقالهما بعد ذلك في منطقة فورت ورث بتكساس.

ولم يتم توجيه أية تهم جنائية لعظمت وشاه – اللذين كانا يعملان لحساب صحيفة نيو جيرسي- تتعلق بأحداث سبتمبر إلا أن الإدعاء العام الأميركي وجه لهما بعد ذلك تهم التزوير.

وقد ذكرت مذكرة الاتهام أن الرجلين كانا يستخدمان بطاقات ائتمان مزورة لدفع فواتير تجاوزت الألف دولار، كما أنهما كانا يبيعان بطاقات ووثائق مزورة أخرى لأشخاص آخرين عام 1999. وقال مساعد المدعي العام الأميركي إيرك بروس إن ضحاياهما خسروا 59 ألف دولار في عمليات الاحتيال والتزوير.

ويواجه عظمت حكما بالسجن ما بين ثمانية أشهر و14 شهرا, وقد حدد موعد إصدار الحكم عليه يوم 17 سبتمبر/ أيلول المقبل لكن من المحتمل أن يتم الإفراج عنه حيث أنه استوفى أقل مدة للحكم.

واعتبر أنتوني ريكو محامي عظمت أن موكله وجد في المكان الخاطئ وفي الوقت الخاطئ في حين أكد الهندي الآخر براءته في قضية التزوير وينتظر المحاكمة.

المصدر : وكالات