زيمين يستخدم الترقيات لتدعيم نفوذه في الجيش
آخر تحديث: 2002/6/3 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/3/23 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2002/6/3 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/3/23 هـ

زيمين يستخدم الترقيات لتدعيم نفوذه في الجيش

جيانغ زيمين
قام الرئيس الصيني جيانغ زيمين بترقية سبعة مسؤولين عسكريين كبار إلى رتبة جنرال في قرار يهدف إلى تعزيز نفوذه لكي يتمكن من لعب دور من وراء الكواليس داخل الجيش، قبيل المؤتمر الحاسم للحزب الشيوعي في الخريف المقبل.

وقالت الصحافة الصينية إن رتبة جنرال منحت لمسؤولين يمارسون مهام قيادية أو مفوضين سياسيين عن كبرى المناطق العسكرية الصينية, وذلك في حفل رسمي حضره نائب الرئيس هو غينتاو المرشح لخلافة زيمين على رأس الحزب الشيوعي الصيني.

ومن بين الضباط الذين نالوا الترقيات القائد الأعلى لسلاح الجو كياو كينغشين الذي حل محل الجنرال ليو شونياو قبل شهرين بعد الفضيحة التي خلفها العثور على أجهزة تنصت على متن طائرة رئاسية صينية اشترتها الصين من الولايات المتحدة.

والجنرال كياو (63 عاما) هو الوحيد بين العسكريين السبعة الذي نال ترقية دون أن يكون عضوا في اللجنة المركزية للحزب الشيوعي الصيني. والباقون هم المفوض السياسي لأكاديمية العلوم العسكرية وين زونغرين وقادة المناطق العسكرية الرئيسية.

ومن المتوقع أن يتولى هو غينتاو غالبية مهام جيانغ زيمين بشكل تدريجي في الفترة بين انعقاد المؤتمر المقرر للحزب في الخريف واجتماع البرلمان الصيني في مارس/آذار 2003 رغم وجود بعض الشكوك بشأن مصير قيادة اللجنة العسكرية المركزية التي تسيطر على الجيش.

ويقول بعض المحللين إن زيمين يفكر في الاحتفاظ بقيادة هذه الهيئة لكي يتمكن من لعب دور من وراء الكواليس داخل الجيش. واعتبر بول هاريس الخبير في جامعة لينغنان في هونغ كونغ أن تعيين جنرالات يأتي ضمن جهود زيمين للحفاظ على نفوذ مهم بعد تخليه عن القيادة المركزية.

وأضاف أن قرار زيمين الاحتفاظ برئاسة اللجنة العسكرية سيكون رهنا على الأرجح بتطورات الوضع في الأشهر المقبلة داخل الحزب ولدى الرأي العام الصيني والأجنبي.

المصدر : وكالات