توني بلير

امتدح رئيس الوزراء البريطاني توني بلير المحادثات التي أجراها أمس في باريس مع الرئيس الفرنسي جاك شيراك بشأن مشكلة الهجرة غير المشروعة إلى بريطانيا عبر أحد معسكرات اللاجئين قرب نفق المانش من الجانب الفرنسي، ووصفها بالإيجابية.
وقال بلير في مؤتمر صحفي عقده بلندن إنه يتفهم الضغوط التي يتعرض لها المسؤولون الفرنسيون، لكن من المهم التوصل إلى اتفاق بشأن هذه المسألة، مضيفا أن المحادثات الأولية بشأن إغلاق معسكر سانغات للاجئين الذي يديره الصليب الأحمر الفرنسي كانت إيجابية جدا.

كما عبر رئيس الوزراء البريطاني عن ترحيبه بإحالة الرئيس شيراك مسألة الحظر المفروض على واردات اللحوم البريطانية إلى منظمة الأغذية والصحة الفرنسية ومطالبته إياها بتبرير هذا الحظر في موعد لا يتجاوز نهاية الشهر الحالي.

وأشار بلير إلى أنه لا يرغب في إجراء مقارنة بين الحكومات الفرنسية الحالية والسابقة، وقال إنه مرتاح جدا لعلاقة العمل الجيدة التي تربط حكومته مع الحكومة الفرنسية الحالية، موضحا أن بلاده لا يعنيها ما إذا كان اليمين أو اليسار يحكم فرنسا، والمهم بالنسبة لها أن تكون هذه الحكومة مؤيدة للإصلاحات التي يجريها الاتحاد الأوروبي.

المصدر : الفرنسية