قالت وكالة الأنباء البرتغالية اليوم إن مروحية عسكرية أنغولية تحطمت السبت شرقي العاصمة لواندا مما أسفر عن مقتل 25 شخصا كانوا على متنها بينهم قائد عسكري وعدد من الضباط وصحفيون.

ونقلت الوكالة عن الإذاعة الأنغولية قولها إن المروحية -وهي من طراز إم آي 8 روسية الصنع- تحطمت قرب مدينة نادالاتندو في إقليم كوانزا نورتي على بعد 200 كلم شرقي لواندا بسبب سوء الأحوال الجوية, وعلى متنها قائد منطقة كوانزا وعدد من العسكريين.

وأوضحت الوكالة أن السلطات بدأت عملية بحث عن الصندوق الأسود. وكانت المروحية في طريقها إلى مدينة موسابو حيث كان من المقرر أن يحضر القادة العسكريون حفلا سيسلم فيه مقاتلون من حركة يونيتا أسلحة للقوات الحكومية.

تجدر الإشارة إلى أن الجيش الأنغولي ومقاتلي حركة يونيتا كانا وقعا اتفاقا لوقف إطلاق النار في أبريل/نيسان الماضي لإنهاء 27 عاما من الحرب الأهلية في أنغولا حصدت آلاف القتلى وشردت مئات آلاف آخرين.

المصدر : وكالات