صاروخ ينطلق من قاعدة فاندنبيرغ الجوية بولاية كاليفورنيا ضمن تجارب نظام الدفاع الأميركي المضاد للصواريخ (أرشيف)

شرعت الولايات المتحدة في بناء قاعدة دفاعية مضادة للصواريخ بألاسكا بعد يومين من انسحابها من معاهدة الحد من انتشار الصواريخ البالستية لعام 1972 مع موسكو, والتي تحد من بناء هذه المنشآت.

ومن المقرر أن تضم قاعدة فورت غريلي بوسط ألاسكا ستة مواقع لصواريخ طويلة المدى قادرة على صد هجوم نووي. وقالت وزارة الدفاع الأميركية إن هذه القاعدة ستستخدم في بادئ الأمر للتجارب والتدريبات. وستجري التجارب الصاروخية فوق المحيط الهادئ انطلاقا من قاعدة في جزيرة كودياك.

وأوضح جون هولي المدير في برنامج وكالة الدفاع المضاد للصواريخ بوزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون) أن الأميركيين بحاجة إلى مثل هذا البرنامج للدفاع عن وطنهم. وتتكثف الآمال أن يتم الانتهاء من بناء القاعدة بحلول سبتمبر/ أيلول 2004.

ولم تقر الإدارة الأميركية رسميا نشر درع مضاد للصواريخ حتى الآن. ويقول المسؤولون إن العمل في فورت غريلي يتوقع أن يكلف 325 مليون دولار، في حين يتوقع أن يكلف نظام الدفاع الصاروخي كاملا 64 مليار دولار.

المصدر : وكالات