جندي نيبالي يحرس عند حاجز في كتماندو بعد هجوم شنه مقاتلون ماويون على مراكز حكومية (أرشيف)
أعلن وزير الداخلية النيبالي ديفيندرا راجي كانديل أن ما لا يقل عن 65 من المتمردين الماويين قتلوا في اشتباكات مع قوات الأمن في منطقتين غرب البلاد.

وقال إن نحو 25 من قتلى الماويين سقطوا في مواجهات في بوكتانغ بمنطقة دوتي الواقعة على بعد 398 كلم إلى الغرب من العاصمة.

وأوضح الوزير النيبالي أن الأربعين الآخرين قتلوا في ليسني بمنطقة رولبا على مسافة 298 كلم غرب كتماندو. وقال إن السلطات بانتظار تفاصيل هذه الاشتباكات قبل أن تعلن الحكومة الحصيلة النهائية للقتلى.

وذكرت تقارير محلية أن ما يقدر بستين متمردا ماويا قتلوا في ليسني وحدها حيث يوجد لهم معسكر للتدريب هناك. وقالت صحيفة يومية نيبالية إن عناصر الأمن كانوا يمشطون المنطقة عندما تعرضوا لهجوم من قبل الماويين. وأضافت أن جنديا حكوميا قتل وأصيب ثلاثة بجروح خطيرة. ولم يؤكد مسؤولو الجيش صحة نبأ مقتل الجندي.

وقتل أكثر من 3200 شخص منذ بدء ما يسميه الماويون "حرب الشعب" عام 1996 بهدف قلب النظام الملكي الدستوري. وسقط نصف الضحايا تقريبا منذ توقف المتمردين عن احترام اتفاق هدنة في نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي.

وتسببت الحرب بتراجع النشاط السياحي إلى نحو النصف في النيبال خلال الشهرين الأولين من العام الحالي مقارنة مع الفترة ذاتها من العام الماضي وفق الأرقام الرسمية.

المصدر : وكالات