واشنطن ترفض لقاء ليند بمعتقلين في غوانتانامو
آخر تحديث: 2002/5/29 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/3/18 هـ
اغلاق
خبر عاجل :العبادي يقول استفتاء الأكراد انتهى وأصبح من الماضي
آخر تحديث: 2002/5/29 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/3/18 هـ

واشنطن ترفض لقاء ليند بمعتقلين في غوانتانامو

جون ووكر ليند
رفض قاض في الولايات المتحدة طلب المتهم الأميركي جون ووكر ليند، الذي اعتقل في أفغانستان لانتمائه لطالبان، التمس فيه عقد لقاءات مع معتقلين آخرين قبض عليهم في أفغانستان. وجاء قرار القاضي استجابة لطلب من الإدارة الأميركية اعتبر مثل تلك اللقاءات ضارة بالأمن القومي.

وأصدر القاضي تي.إس إيليس حكما يلزم هيئة الدفاع عن ليند بتوجيه أسئلة مكتوبة فقط للمعتقلين بقاعدة غوانتانامو في كوبا. واتفق القاضي مع ممثلي الادعاء الاتحاديين الذين قالوا إن المواجهة حتى ولو عن طريق الفيديو أو الاستجواب الهاتفي للمحتجزين من قبل محامي ليند، قد تعطل عملية استجواب المحتجزين الجارية في القاعدة لاعتبارات تتعلق بالأمن القومي والدفاع.

ووافق إيليس على اقتراح من الحكومة يطلب من فريق الدفاع عن ليند (21 عاما) الذي ألقي القبض عليه وهو يقاتل في صفوف حركة طالبان في أفغانستان العام الماضي، تقديم أسئلة مكتوبة يطرحها محققو وزارة الدفاع الأميركية على المعتقلين وأن يكون من حقهم كذلك إرسال أسئلة أخرى لاحقة.

ويقضي اقتراح الحكومة توجيه أسئلة الدفاع مكتوبة على أن يقوم فريق من محامي وزارة الدفاع وممثلي الادعاء الحكوميين من منطقة أخرى بدور رقابي يتمثل في فحص الأسئلة لضمان عدم احتوائها على ما يتعارض مع الأمن القومي. وقال إيليس إنه سيتولى الفصل في الأمر بشكل نهائي إذا اعترض محامو ليند على الترتيبات المتعلقة باستجواب المعتقلين. وأضاف أنه سيبحث الأمر برمته في منتصف يونيو/حزيران المقبل ليرى ما إذا كان الجانبان متفقين على الأسلوب الذي تسير به عملية استجواب المحتجزين.

معتقلون في غوانتانامو (أرشيف)
ورغم إقرار إيليس بأن الحق الدستوري لليند يكفل له استجواب كل من يعتقد أن أقواله قد تخدم قضيته، فإن القاضي استطرد قائلا "أعتقد أن سفر الدفاع إلى خليج غوانتانامو أو الاتصال هاتفيا سيضر بعملية جمع المعلومات والاستجواب". وكان محامو ليند قد طلبوا ترتيب لقاءات مباشرة مع المعتقلين في غوانتانامو لفهمهم بشكل صحيح وصرحوا بأن خطة الحكومة تمثل انتهاكا لحقوق موكلهم.

ويريد محامو ليند مقابلة 20 محتجزا في غوانتانامو قائلين إنهم قد يقدمون معلومات مهمة للدفاع، وأشاروا إلى أن بعض المحتجزين تلقوا تدريبات في نفس المعسكر الذي يزعم أن ليند تلقى التدريب فيه عام 2001. وتقول الحكومة الأميركية في عريضة الاتهام التي تشمل عشر تهم إن ليند تلقى تدريبات على أعمال إرهابية في هذا المعسكر.

ودافع ليند -وهو من كاليفورنيا- بأنه غير مذنب في كل ما ورد بعريضة الاتهام التي شملت التآمر مع حركة طالبان وتنظيم القاعدة الذي يتزعمه أسامة بن لادن المشتبه به الرئيسي في هجمات سبتمبر/أيلول الماضي والتعاون معهما.

المصدر : رويترز