مقتل 13 في أعمال شغب بسجن برازيلي
آخر تحديث: 2002/5/26 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/3/15 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2002/5/26 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/3/15 هـ

مقتل 13 في أعمال شغب بسجن برازيلي

سجناء مقنعون يتفحصون جثث زملائهم الذين قتلوا في مواجهات بين عصابات متنافسة داخل سجن بضواحي ساو باولو (أرشيف)
قتل 13 شخصا في أعمال شغب اجتاحت أحد السجون شمال البرازيل رغم إجراءات الأمن الصارمة التي تفرض على السجن.

وقال مسؤول في السجن القريب من مانوس عاصمة ولاية ساو باولو إن القتلى كانوا 12 سجينا وأحد الحراس. واعتبر أن سبب أعمال الشغب تعود إلى "تصفية حسابات بين السجناء". وقالوا إن نحو 400 سجين شاركوا في التمرد بقيادة مجموعة مرتبطة بعصابات المافيا في ريو دي جانيرو وساو باولو.

غير أن المتمردين زعموا أن أعمال الشغب وقعت بعد مقتل أحد السجناء على يد حراس السجن. وقالوا إن حراس السجن اعتدوا جنسيا على زميلهم وتعرض للتعذيب حتى الموت يوم الجمعة الماضية.

وقالت مصادر الشرطة المحلية إن النزلاء أشعلوا النار في الأمتعة والفرش قبل الاستسلام لقوات مكافحة الشغب. وأضافت أن 410 نزلاء كانوا محتجزين في السجن الذي لا يتسع إلا لـ 300 سجين.

ودخلت قوات مكافحة الشغب السجن مساء أمس وعثرت على قطع أسلحة ومخدرات ومشروبات روحية في العنابر. وتعتبر أعمال التمرد والشغب من الحوادث المألوفة في السجون البرازيلية. وكان آخر تلك الأحداث قد وقع في 19 سجنا في وقت واحد بولاية ساو باولو في فبراير/شباط الماضي والتي قتل فيها 19 شخصا معظمهم من نزلاء السجون.

واستنادا إلى الأرقام الرسمية يوجد حاليا في السجون البرازيلية حوالي 212 ألف سجين بينما لا تتجاوز الطاقة الاستيعابية للسجن 156 ألفا فقط. ويوجد نصف السجناء في سجون سان باولو.

المصدر : وكالات