مقتل هندوسي طعنا في ولاية كوجرات الهندية
آخر تحديث: 2002/5/26 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/3/15 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2002/5/26 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/3/15 هـ

مقتل هندوسي طعنا في ولاية كوجرات الهندية

شخصان يساعدان مصابا في مدينة أحمد آباد أصيب في أعمال العنف الطائفي بولاية كوجرات (أرشيف)
أعلنت الشرطة الهندية أن رجلا لقي حتفه طعنا في ولاية كوجرات اليوم، في وقت تسعى فيه قوات الأمن لمنع المزيد من أعمال العنف بين الهندوس والمسلمين التي قتل فيها أمس مسلمان.

وقالت الشرطة إن مجهولين قتلوا الرجل الهندوسي في الحي القديم من مدينة أحمد آباد كبرى مدن ولاية كوجرات الغربية، التي شهدت أسوأ أحداث بين المسلمين والهندوس في الهند على مدى عشر سنوات.

وجاء الحادث في أعقاب اشتباكات بين المسلمين والهندوس أمس في بلدة جودرا على بعد 150 كيلومترا شمال غربي أحمد آباد التي قتل فيها مسلمان عندما فتحت الشرطة النار بهدف إخماد العنف. ووضعت أحداث العنف هذه نهاية لفترة من الهدوء دامت نحو أسبوعين في أنحاء الولاية.

وأكد مصدر رفيع في الشرطة أن الموقف في الولاية هادئ الآن تماما ولكن الشرطة "في حالة تأهب قصوى" لمنع وقوع المزيد من العنف. وذكر المسؤول أن الحوادث الأخيرة يمكن أن تؤخر عمليات إخلاء مخيمات الإغاثة المزدحمة التي تؤوي أكثر من مائة ألف شخص معظمهم من المسلمين.

ويخشى كثير من نزلاء تلك المخيمات من العودة إلى أحيائهم الأصلية خوفا من وقوع هجمات جديدة كما فقد الكثيرون منازلهم في غمار أحداث العنف.

وقتل أكثر من 900 شخص معظمهم من المسلمين في حوادث قتل واشتباكات منذ أشعل مثيرو شغب النار في قطار بالمنطقة أواخر فبراير/ شباط الماضي مما أدى إلى مقتل 59 من الهندوس حرقا.

المصدر : رويترز