الكونغرس الأميركي يتبنى قرارين للتضامن مع إسرائيل
آخر تحديث: 2002/5/2 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/2/20 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2002/5/2 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/2/20 هـ

الكونغرس الأميركي يتبنى قرارين للتضامن مع إسرائيل

جانب من أحد اجتماعات الكونغرس الأميركي(أرشيف)
تبنى الكونغرس الأميركي قرارين عبر فيهما عن تضامنه مع إسرائيل -التي تشن وعلى غرار الولايات المتحدة كما جاء في القرارين- حربا "ضد الإرهاب".

فقد أقرمجلس الشيوخ -الذي يهيمن عليه الديمقراطيون- قرارا قدمه السيناتور الديمقراطي جوزيف ليبرمان بأغلبية 94 صوتا مقابل اثنين. وجاء في القرار أن الولايات المتحدة وإسرائيل "في نضال مشترك ضد الإرهاب". مؤكدا على حق إسرائيل في الدفاع عن نفسها والتأكد من "تفكيك البنى التحتية الإرهابية لدى الأطراف الفلسطينية".

وأوضح القرار بالإضافة إلى ذلك, أن الولايات المتحدة ستواصل تقديم المساعدات لإسرائيل في ما يتعلق بتعزيز أمنها الداخلي. وندد أيضا بالعمليات الفدائية الفلسطينية "مشددا على ضرورة أن تفي السلطة الفلسطينية بالتزاماتها الهادفة إلى تفكيك البنى التحتية الإرهابية" الفلسطينية دون أن يذكر مع ذلك الرئيس الفلسطيني ياسر عرفات بالاسم. ودعا القرار جميع الأطراف إلى مواصلة الجهود بقوة من أجل التوصل إلى سلام عادل ودائم.

وصوت مجلس النواب على مشروع قرار آخر أيضا بأغلبية ساحقة يعبر عن دعم إسرائيل ويدين ما أسماه "دعم ياسر عرفات المتواصل للإرهاب". ويعتبر القرار الذي تبناه مجلس النواب وقدمه النائبان الجمهوري توم ديلاي والديمقراطي توم لانتوس أكثر تطرفا إذ يعتبر مثلا أن الرئيس الفلسطيني ليس "شريكا موثوقا" من أجل السلام. وقال توم لانتوس إن "أفضل كلمة هي أن إسرائيل ديمقراطية وإسرائيل صديقنا وحليفنا في الحرب ضد الإرهاب العالمي".

يشار إلى أن هذين القرارين هما غير ملزمين للرئيس جورج بوش ولكنهما يعبران عن مدى التأييد الذي تتمتع به إسرائيل داخل الكونغرس.

المصدر : وكالات