أرويو تناقش مع جنرال أميركي مكافحة الإرهاب
آخر تحديث: 2002/5/18 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/3/7 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2002/5/18 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/3/7 هـ

أرويو تناقش مع جنرال أميركي مكافحة الإرهاب

غلوريا أرويو
قال مستشار الأمن القومي الفلبيني رويلو غوليز إن الرئيسة غلوريا أرويو عقدت محادثات مع قائد القوات الأميركية الجديد في منطقة الباسيفيك الأدميرال توماس فارغو تركزت على مكافحة الإرهاب وقضايا الأمن الإقليمي, لكنه أوضح أن الجانبين لم يتطرقا في المحادثات إلى تمديد فترة انتشار القوات الأميركية في الفلبين.

وأشار المسؤول إلى أن الأدميرال الأميركي أعرب عن إعجابه بالأداء الناجح للتدريبات العسكرية المشتركة بين الجيش الفلبيني ووحدات أميركية نشرت هناك. وينتشر نحو ألف جندي أميركي جنوبي الفلبين لتدريب الجنود الفلبينيين على محاربة جماعة أبو سياف المتهمة بالارتباط بتنظيم القاعدة.

وكان جنرال فلبيني قال الأسبوع الماضي إنه يريد من القوات الأميركية أن تمدد فترة بقائها في البلاد إلى ما بعد التاريخ المحدد لإنهاء تدريباتها في 15 يوليو/تموز القادم في جزيرة باسيلان. وكان اليساريون في الفلبين احتجوا على الوجود العسكري الأميركي باعتباره انتهاكا للدستور الذي يمنع عمل قوات أجنبية داخل الفلبين، لكن الحكومة الفلبينية أوضحت أن المنع لا يتضمن مناورات التدريب.

جنود أميركيون في طريقهم إلى أحد المعسكرات في جزيرة باسيلان (أرشيف)
وكان الأدميرال فارغو الذي استلم قيادة أكبر قوة عسكرية أميركية قبل أسبوعين وصل الجمعة إلى الفلبين قادما من اليابان في إطار أول جولة رسمية له لأبرز حلفاء واشنطن في المنطقة.

وفي شأن فلبيني تقلد الجنرال روي سيماتو قيادة الجيش الفلبيني رسميا اليوم في احتفال حضره القائد الجديد للقوات الأميركية في الباسيفيك. وجاء قرار التعين بعد أن أصدرت الرئيسة غلوريا أرويو قرارا بترقيته إلى رتبة جنرال وتعيينه قائدا عاما للقوات المسلحة.

تجدر الإشارة إلى أن للجنرال سيماتو تاريخ طويل في قيادة العمليات التي يشنها الجيش حيث قاد نحو 40% من قوات الجيش الفلبيني البالغ قوامها 130 ألف جندي والتي تتولى مسؤولية العمليات العسكرية جنوبي البلاد.

المصدر : رويترز