خبراء أميركيون خارج مبنى سفارتهم في روما للاشتباه في خطر هجوم كيماوي بأيدي مغاربة (أرشيف)
حكمت محكمة في ميلانو على ثلاثة تونسيين متهمين بالانتماء إلى خلية إسلامية مقربة من شبكة القاعدة بالسجن مددا تتراوح بين أربع وخمس سنوات .

وحكم على المتهم الرئيسي مهدي كمون بالسجن خمس سنوات وعشرة أشهر ودفع غرامة 6 آلاف يورو. وحكم على رفيقيه رياض جلاسي وعبد الله بن سلطان بالسجن أربع سنوات ونصف السنة وغرامة 5 آلاف يورو لكل منهما. وسيتم طرد الثلاثة من إيطاليا فور انتهاء مدة العقوبة.

واتهمت النيابة التونسيين الثلاثة بالانتماء إلى خلية في ميلانو وفرت الدعم لتنظيم القاعدة بزعامة أسامة بن لادن في عدة دول أوروبية. كما تضمنت لائحة الاتهام تهريب أسلحة ومواد كيماوية وحيازة مستندات مزورة ومواد مسروقة.

وكانت شرطة مكافحة الإرهاب الإيطالية قد اعتقلت التونسيين الثلاثة قبل أشهر من وقوع هجمات 11 سبتمبر/ أيلول الماضي ضد الولايات المتحدة. وأصدرت محكمة ميلانو أيضا في فبراير/ شباط الماضي أحكاما بحق أربعة تونسيين في إطار التحقيق نفسه تتراوح بين أربع وخمس سنوات.

وقال مهدي كمون أمام المحكمة "نحن معرضون للترهيب لكننا لسنا إرهابيين". وانتقد أحد أعضاء هيئة الدفاع الحكم مؤكدا أن قرار الطرد إلى تونس -حيث حوكم الثلاثة غيابيا في قضية إرهاب- يساوي الحكم عليهم بالإعدام.

المصدر : الفرنسية