معارضة سيراليون تشكك بنزاهة الانتخابات الأخيرة
آخر تحديث: 2002/5/17 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/3/6 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2002/5/17 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/3/6 هـ

معارضة سيراليون تشكك بنزاهة الانتخابات الأخيرة

أحمد تيجان كباح
اتهم نشطاء المعارضة في سيراليون حزب الرئيس أحمد تيجان كباح بتزوير الانتخابات العامة التي جرت في البلاد يوم الثلاثاء الماضي بعد أن أظهرت النتائج الأولية إحراز كباح تقدما كبيرا على منافسيه الآخرين.

وقد أشاد المراقبون الأجانب بنزاهة الانتخابات التي أمكن إجراؤها بعد نشر أكبر قوة سلام تابعة للأمم المتحدة لنزع سلاح أكثر من 47 ألفا من الثوار والميليشيات التابعة للحكومة .

لكن نشطاء المعارضة قالوا إن المراقبين الأجانب غضوا أبصارهم عن التزوير والترهيب واسع النطاق الذي مارسه حزب الشعب السيراليوني الحاكم ضد الناخبين ومرشحي الأحزاب المنافسة الأخرى.

وقال فكتور فو ممثل حزب مؤتمر كل الشعب - وهو الحزب الحاكم السابق ومعقله في الشمال- إن الانتخابات كانت غير نزيهة إلى حد كبير وتم التلاعب بها وتزويرها لصالح مرشحي الحزب الحاكم.

وأوضح أن الدليل على ذلك هو أن جميع الأصوات التي تم الإدلاء بها قد ذهبت إلى هذا الحزب، مشيرا إلى أن ذلك يعني ضمنا أن أنصار المعارضة قد صوتوا ضد مرشحيهم. وأكد أن مرشحي حزبه منعوا من المشاركة في التصويت.

كما شكك أعضاء من حزب الجبهة الثورية المتحدة بنزاهة الانتخابات وقالوا إنهم غير مرتاحين أيضا للطريقة التي تجري بها عملية فرز الأصوات.

وقال الناشط إسماعيل كانو إن النتائج التي ظهرت حتى الآن غير مقنعة لجميع فئات الشعب وتثبت أن هناك تلاعبا كبيرا قد حصل في الانتخابات.

لكن رئيس لجنة الانتخابات الحكومية والتر نيكول قال إنه لم يتلق أي شكاوى بوقوع مثل هذا التلاعب، مضيفا أنه يتعين على المتنافسين أن يتعلموا كيفية الخسارة بشرف.

ولم تظهر بعد النتائج الرسمية للدور الأول من الانتخابات إلا في إقليم واحد، حيث تقدم فيه الرئيس المنتهية ولايته كباح بفارق عدد كبير من الأصوات على منافسيه، في حين حصل زعيم جونتا السابق جوني بول كوروما على أحد المقاعد البرلمانية المخصصة للإقليم.

يشار إلى أن تسعة مرشحين تنافسوا في الدور الأول من الانتخابات التي تعد الأولى التي تطبق فيها التعددية الحزبية منذ عام 1977. ويتوجب على كباح الحصول على 55% من الأصوات كي يتمكن من الفوز منذ الدور الأول في الانتخابات الرئاسية في سيراليون.

المصدر : رويترز