قانون الهجرة الجديد يثير جدلا واسعا بجنوب أفريقيا
آخر تحديث: 2002/5/17 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/3/6 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2002/5/17 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/3/6 هـ

قانون الهجرة الجديد يثير جدلا واسعا بجنوب أفريقيا

ثابو مبيكي
تقدم وزير داخلية جنوب أفريقيا مانغوسوثو بوثيليزي إلى البرلمان بمشروع قانون جديد للهجرة، وقال الوزير إنه غير مقتنع بمشروع القانون وقدمه بهذا الشكل التزاما منه بالمهلة التي حددتها المحكمة الدستورية لتقديم القانون للبرلمان.

وأثار قانون الهجرة جدلا موسعا في جنوب أفريقيا حيث يطالب رجال الأعمال والمستثمرون بتعديل القانون الحالي للسماح لهم بالاستعانة بخبراء وأيد عاملة من الخارج لسد الاحتياجات الضرورية في قطاعات الصناعة والأعمال. ويأتي ذلك بعد أن رحلت مثل هذه الخبرات عن البلاد في موجات متلاحقة منذ منتصف الثمانينيات إثر تصاعد كفاح الأغلبية السوداء ضد نظام التفرقة العنصرية.

وتشير تقديرات إلى أن حوالي نصف مليون شخص كانوا يتمتعون بخبرات ومهارات كبيرة غادروا جنوب أفريقيا في العشرين عاما الماضية دون أن تنجح البلاد في تعويض غيابهم.

واحتج الوزير بوثيليزي وهو زعيم حزب حرية أنكاثا على التعديلات الأخيرة التي أدخلها حزب المؤتمر الوطني الأفريقي بزعامة الرئيس ثابو مبيكي على القانون في اللحظات الأخيرة، واعتبر في كلمة أمام البرلمان أن القانون مليء بالعيوب والثغرات خاصة فيما يتعلق بالخلاف الحالي بين الحكومة ورجال الأعمال بشأن تصاريح العمل للأجانب.

وأوضح بوثيليزي أن التعديل الرئيسي الذي أدخل على القانون يتضمن تحميل الحكومة مسؤولية تحديد الاحتياجات الفعلية لقطاعات الأعمال والصناعات من الخبرات الأجنبية وتحديد نسب معينة لكل مشروع في هذا المجال. واعتبر أن هذا يمثل عبئا إضافيا على وزارة الداخلية المثقلة بالمهام والتي تحتاج إلى المزيد من التمويل.

ويحتج رجال الأعمال بشدة على نظام تصاريح العمل وتحديد حصص من العمال الأجانب مؤكدين أنه من أهم العوائق أمام النمو الاقتصادي. وتسعى جنوب أفريقيا أيضا إلى الحد من ظاهرة هجرة العقول إلى الخارج والتي تسبب خسارة سنوية تقدر بمليارات الدولارات.

المصدر : رويترز