تصادم قطارين في ولاية البنجاب الهندية (أرشيف)

بدأت السلطات الهندية تحقيقا بشأن حادث القطار الذي وقع أمس وأودى بحياة نحو 12 شخصا وإصابة أكثر من مائة شخص بجروح.

وقال مسؤول هندي اليوم إن التحقيق يهدف إلى الكشف عن أسباب خروج بعض الألواح المثبتة للقضبان الحديدية عن مكانها، وكذلك وجود ماسورة صرف صحي على الجسر. وأبان أن العمل متواصل لإصلاح الخط.

وقال وزير السكك الحديدية الهندي نيتيش كومار عقب الحادث أمس إن بعض الألواح الخشبية المثبتة للقضبان كانت في غير موضعها مما سهّل وقوع الحادث.

وقال المتحدث باسم وزارة السكك الحديدية إن العمل يتواصل لتحريك عربات القطار وقاطرته التي سقطت من فوق الجسر على قناة جافة قرب مدينة جاونبور الهندية الشمالية.

وأفادت مصادر هندية أن معظم الضحايا من ركاب عربات الدرجة الثالثة العادية التي تزدحم عادة بمئات الركاب من الفقراء لانخفاض أسعار تذاكرها، ولعدم تطبيق نظام الحجز المسبق على مقاعدها.

وكانت آخر الإحصائيات قد أظهرت أنه خلال السنوات الخمس الماضية قتل 2400 شخص في حوادث قطارات بالهند. وكان أبرز هذه الحوادث في يونيو/حزيران الماضي حيث لقي 59 شخصا مصرعهم وأصيب 200 عندما سقط قطار من فوق جسر في ولاية كيرلا.

المصدر : الفرنسية