جونشيرو كويزومي يسار رئيس المؤتمر الشعبي الصيني لي بينغ في طوكيو (أرشيف)
قال زعيم الحزب الليبرالي الياباني المعارض إيتشيرو أوزاوا إنه سيكون من السهل على اليابان إنتاج أسلحة نووية والتفوق على القوة العسكرية للصين إذا تضخمت قوة بكين أكثر من اللازم. وحذر أوزاوا في حلقة دراسية بمدينة فوكوكا جنوبي اليابان من أن الصين تعمل على توسيع قوتها العسكرية.

ونقلت وكالة الأنباء اليابانية عن أوزاوا قوله "إذا تضخمت القوة الصينية أكثر من اللازم سيجن جنون اليابانيين وسيكون من السهل جدا علينا إنتاج رؤوس نووية". وأوضح أن لدى اليابان من البلوتونيوم في محطات الطاقة النووية ما يكفي لصنع عدة آلاف من هذه الرؤوس.

وقال أوزاوا إن الهدف من تصريحاته التي تأتي قبل أيام من زيارة مقررة لرئيس الوزراء الياباني جونشيرو كويزومي للصين هو تشجيع تعزيز العلاقات بين الصين واليابان الدولة الوحيدة التي تعرضت لهجوم نووي. وأوضح أوزاوا أنه أدلى بتصريحات مماثلة لشخص وصفه بأنه على صلة بوكالة المخابرات الصينية. وقال إنه أبلغ هذا الشخص أنه "إذا أخذنا هذه المسألة مأخذ الجد فإننا لن نهزم أبدا في مجال القوة العسكرية".

وسيقوم كويزومي الخميس المقبل بزيارة للصين تستمر ثلاثة أيام لحضور مؤتمر اقتصادي في جزيرة هينان ومن المتوقع أن يلتقي خلالها رئيس الوزراء زو رونجي. وكان رئيس المؤتمر الشعبي الصيني لي بينغ قد التقى الثلاثاء الماضي في طوكيو رئيس وزراء اليابان حيث يبدأ برنامج ثقافي للاحتفال بالذكرى الثلاثين لتبادل العلاقات الدبلوماسية بين اليابان والصين.

المصدر : رويترز