شرطة زيمبابوي تعتقل 380 امرأة وطفلا
آخر تحديث: 2002/4/5 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/1/23 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2002/4/5 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/1/23 هـ

شرطة زيمبابوي تعتقل 380 امرأة وطفلا

روبرت موغابي
ذكرت جماعة مدافعة عن الديمقراطية في زيمبابوي أن قوات الشرطة احتجزت نحو 350 امرأة وأكثر من 30 طفلا في ظروف غير إنسانية منذ أمس بسبب مشاركتهم في ورشة عمل دعت إليها الجماعة بهدف تنظيم تظاهرات ضد الحكومة.

وقال متحدث باسم التجمع الدستوري الوطني إن هذا العدد اعتقل بإحدى ضواحي العاصمة هراري مشيرا إلى أن بعض الأطفال المحتجزين مع أمهاتهم تقل أعمارهم عن أربعة أشهر. وأشار إلى أن الموقوفين كانوا بين 500 امرأة حضروا ورشة العمل.

وأضاف المتحدث أن الشرطة أوقفت ثلاثة من أعضاء التجمع أثناء محاولتهم زيارة المعتقلات اللائي أوقفن طبقا لقانون الأمن والنظام الجديد، مؤكدا استمرار المساعي لتنظيم التظاهرة. وذكرت مصادر الشرطة أن ما كان يخطط له التجمع يعد أمرا محظورا طبقا لقانون الأمن. وتهدف التظاهرة إلى إجبار حكومة زيمبابوي على قبول دستور جديد يحد من الصلاحيات الواسعة للرئيس روبرت موغابي.

ويقول التجمع الدستوري الوطني إن موغابي استخدم هذه الصلاحيات في الفوز بانتخابات الرئاسة الشهر الماضي. يشار إلى أن التجمع الدستوري الوطني يعتبر -مثل مراقبين غربيين ومحليين آخرين- أن انتخابات الرئاسة التي عقدت الشهر الماضي شهدت عمليات تزوير.

وكانت جماعة لحقوق الإنسان في زيمبابوي قد ذكرت أمس أن ما يقدر بخمسين ألف شخص فروا من منازلهم خوفا من هجمات انتقامية في أعقاب فوز موغابي في الانتخابات الرئاسية. وقالت جماعة الأزمة في زيمبابوي التي تضم منظمات العمل وحقوق الإنسان وغيرها من المنظمات المدنية إنها طالبت المجتمع الدولي بمد يد العون لمساعدة هؤلاء المشردين.

المصدر : الفرنسية