شيراك يدعو ناخبي اليسار للتصويت لصالحه
آخر تحديث: 2002/4/30 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/2/18 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2002/4/30 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/2/18 هـ

شيراك يدعو ناخبي اليسار للتصويت لصالحه

طالب الرئيس الفرنسي المنتهية ولايته جاك شيراك الناخبين اليساريين لدعمه ضد منافسه مرشح أقصى اليمين جان ماري لوبن في الدورة الثانية من الانتخابات الرئاسية المقرر إجراؤها في الخامس من مايو/ أيار القادم.

وقال شيراك إنه يتفهم خيبة أمل ناخبي اليسار، لكنه انتقد أولئك الذين قالوا بأنهم سيدلون بأصواتهم له وهم يرتدون القفازات أو الأقنعة للتعبير عن امتعاضهم من سياسته.

وأضاف في مقابلة مع إذاعة (آر تي إل) الفرنسية أن "المسألة تخص الدفاع عن قيم الجمهورية وهذا يهم الجميع، لذلك أناشد ناخبي اليسار أن يكونوا أوفياء لقناعاتهم وأن يسدوا الطريق بوجه مرشح أقصى اليمين".

وشدد شيراك على أن رؤيته لفرنسا تكمن في خدمة مصالح جميع الفرنسيين وليس خدمة مصالح أقصى اليمين أو أي جهة معينة أخرى بحد ذاتها. كما انتقد شيراك أولئك الذي قالوا بأنهم مرغمون على التصويت له لأنه يمثل أهون الشرين، وقال إن هذا الكلام تافه وسخيف.

ومن المتوقع أن يحقق شيراك فوزا كبيرا في جولة الإعادة على لوبن الذي أذهل فرنسا في الدورة الأولى بتفوقه على رئيس الوزراء الاشتراكي ليونيل جوسبان بعد أن عزز موقفه هبوط نسبة الإقبال الجماهيري على التصويت.

وكان استطلاع نشرته صحيفة (لو فيغارو) الفرنسية أمس قد أشار إلى أن غالبية ساحقة من الفرنسيين, تراوح ما بين 74 و81% ستصوت لمصلحة شيراك في الدورة الثانية من الانتخابات الرئاسية مقابل ما بين 19 إلى 26% للوبن.

وبحسب الاستطلاع الذي أجراه معهد (إيبسوس), فان متوسط الناخبين الراغبين بالتصويت لشيراك يبلغ 78% وللوبن 22%. لكن 10% ممن شملهم الاستطلاع -وهم متأكدون من الإدلاء بأصواتهم- لم يكشفوا اسم المرشح الذي ينوون التصويت لمصلحته. وقد أجري هذا الاستطلاع في 26 و27 أبريل/ نيسان هاتفيا وشمل عينة من 927 ممن بلغوا الثامنة عشرة وما فوق ومسجلين على اللوائح الانتخابية.

المصدر : رويترز