جنود نيباليون في دورية قرب القصر الملكي في العاصمة كتماندو (أرشيف)
أعلنت مصادر رسمية في نيبال أن قوات الجيش قتلت في الساعات الأربع والعشرين الماضية 35 من المتمردين الماويين الذين يواصلون شن هجماتهم في أنحاء متفرقة من البلاد، في محاولة لفرض الإضراب العام الذي دعوا إليه بالقوة.

فقد قال وزير الدولة للشؤون الداخلية دافندرا راج كانديل إن الجنود الحكوميين قتلوا 18 متمردا اليوم في مواجهات عنيفة بين الجانبين وقعت بمقاطعة خوتانغ التي تبعد 250 كلم شرق العاصمة كتماندو. وكان متحدث باسم وزارة الدفاع قد ذكر في وقت سابق أن القوات الحكومية قتلت 17 متمردا مساء أمس في مناطق متفرقة من نيبال.

وتأتي هذه المواجهات في وقت دخل فيه الإضراب العام الذي دعا إليه المتمردون يومه الخامس والأخير.

وكان برلمان نيبال قد مدد في فبراير/شباط الماضي حالة الطوارئ المعلنة في البلاد لمدة ثلاثة أشهر ومنح سلطات كبيرة للجيش من أجل القضاء على الحركة المناوئة للنظام الملكي الدستوري.

وبدأت حركة التمرد في نيبال عام 1996 بواسطة مجموعة يسارية صغيرة مناوئة للملكية تعتبر الزعيم الصيني الراحل ماوتسي تونغ مثلها الأعلى. وقتل نتيجة المواجهات التي وقعت في البلاد منذ ذلك الوقت حوالي 2900 شخص سقط أكثر من 1100 منهم في الأشهر الثلاثة الأخيرة.

المصدر : رويترز