أبو طلحة وسط رجلين من الشرطة الإسبانية
اعتقلت الشرطة الإسبانية رجلا يشتبه بأنه أحد المسؤولين الماليين في تنظيم القاعدة الذي يتزعمه أسامة بن لادن. وقد اعتقل أبو طلحة أمس في إحدى ضواحي العاصمة مدريد.

وجاء في بيان لوزارة الداخلية الإسبانية إن محمد غالب كالجي زويدي المكنى أبو طلحة ساعد في تمويل أعضاء تنظيم القاعدة في عدة دول من بينها الولايات المتحدة باستخدام أموال من إسبانيا.

وتوجه أصابع الاتهام لزويدي بأنه قام بتزويد محمد عطا أحد منفذي هجمات الحادي عشر من سبتمبر/ أيلول على الولايات المتحدة بالأموال.

وأضاف البيان أن أبو طلحة أرسل أموالا إلى الولايات المتحدة وإلى كل من السعودية وبلجيكا والصين وتركيا والأردن فضلا عن تحويله أكثر من مليوني دولار إلى مجموعة "محمد عطا", وتحويلٍ مالي لشخص خطط لاغتيال الرئيس اليمني.

ويأتي اعتقال أبو طلحة -وهو سوري المولد ويحمل الجنسية الإسبانية- بعد أقل من أسبوعين من اعتقال الشرطة في برشلونة الجزائري أحمد إبراهيم الذي يعتقد بأنه مسؤول مالي في تنظيم القاعدة يشتبه بأنه ساعد في تمويل تفجير السفارتين الأميركيتين في كينيا وتنزانيا في عام 1998 وهما الحادثان اللذان قتل فيهما أكثر من 225 شخصا.

واعتقلت الشرطة الإسبانية اثنين من تنظيم القاعدة على علاقة بتمويل أبو طلحة وهم عماد ياركز الذي اعتقل في نوفمبر/ تشرين الثاني ويشتبه بأنه المسؤول عن تنظيم وإعداد أفراد القاعدة وأحد المشاركين في التحضير للهجمات على البنتاغون ومركز التجارة العالمي، والآخر يدعى مأمون دركازانلي وهو سوري المولد يعمل في تجارة الشحن في هامبورغ بألمانيا ووصف في بيان بأنه أهم شخص في خلية لتنظيم القاعدة في ألمانيا وكان دائم الاتصال بمحمد عطا.

وبذلك يصل عدد المعتقلين المشتبه بانتمائهم إلى تنظيم القاعدة إلى عشرين شخصا منذ هجمات سبتمبر/أيلول أطلق سراح بعضهم.

المصدر : وكالات