ريتشارد مايرز
اتهم مسؤول عسكري أميركي بارز العراق بنقل صواريخ مضادة للطائرات من طراز سام إلى ما يسمى بمنطقتي الحظر الجوي في شمال البلاد وجنوبها خلال الأيام القليلة الماضية وعلى نحو لم يعرف منذ سنوات.

وقال الجنرال ريتشارد مايرز رئيس هيئة الأركان الأميركية للصحفيين في مقر وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون) إن مسؤولين عسكريين أبلغوه بأن بعض تحركات أنظمة الصواريخ ارض/جو إلى المنطقتين أكبر مما كانت على مدى نحو عامين. لكنه أشار إلى أن حشد قوات الدفاع الجوي في المنطقتين اللتين تقوم طائرات أميركية وبريطانية بدوريات فوقهما يبدو جزءا من تحركات معتادة دخولا وخروجا من المنطقتين.

يشار إلى أن الولايات المتحدة وبريطانيا فرضتا منطقتي حظر الطيران فوق شمال العراق وجنوبه بعد حرب الخليج الثانية عام 1991، بزعم حماية الأكراد في الشمال والشيعة في الجنوب من هجمات القوات العراقية. ولا تعترف بغداد بهاتين المنطقتين اللتين لم يصدر بشأنهما أي قرار دولي.

المصدر : وكالات