اقتحمت الشرطة الصينية طائرة في مطار مدينة شينيانغ شمالي الصين مساء الأربعاء، واعتقلت رجلا مجهولا حاول اختطاف الطائرة أثناء هبوطها قادمة من داليان في طريقها إلى يانغي على الحدود مع كوريا الشمالية، وأفيد أن الرجل يحمل الجنسية الكورية الشمالية ويطالب بأخذه إلى كوريا الجنوبية.

ولم تفصح السلطات الأمنية عن تفاصيل الحادث، إلا أن موقعا لهيئة الطيران الصينية في شبكة الإنترنت ذكر أن راكبا مسلحا بسكين ويصطحب طفلا اقتحم كابينة القيادة أثناء توقف الطائرة في مطار شينيانغ وطلب من قائدها التوجه إلى كوريا الجنوبية.

وحاصر نحو مائة من رجال الشرطة الطائرة بعد هبوطها وقام نحو أربعة منهم باقتحامها واقتياد الرجل ومعه الطفل في عملية استغرقت نحو دقيقة واحدة، وواصلت الطائرة رحلتها بعد تغيير طاقمها حسب المصادر.

ويذكر أن الصين تستضيف جالية ضخمة من الكوريين يعيش معظمهم في الأقاليم الشمالية الشرقية، في حين يختفي ما بين مائة ألف وثلاثمائة ألف كوري شمالي في الحدود الشمالية للصين، وقد تسلطت الأضواء على أزمة هؤلاء الشهر الماضي عندما قام نحو 25 منهم بالدخول إلى السفارة الإسبانية في بكين واستجيب لطلبهم بالسفر إلى سول عبر مانيلا.

المصدر : رويترز