كوفي أنان
رفض أمين عام الأمم المتحدة كوفي أنان التفسير الإسرائيلي لقرار مجلس الأمن الدولي رقم 1402 بشأن وقف إطلاق النار وانسحاب القوات الإسرائيلية من الضفة الغربية بما فيها مدينة رام الله. وكانت إسرائيل قد أصرت على وقف إطلاق نار تام قبل سحب قواتها.

وأوضح أنان عقب اجتماع طارئ لمجلس الأمن الدولي عقد أمس بناء على طلبه أن مجلس الأمن أشار بوضوح إلى أن المطلبين ليسا مرتبطين ببعضهما، وقال إنه قبل التصويت أعلن رئيس المجلس أن الأعضاء متفقون تماما على أن المطلب الأول والثاني ليسا مرتبطين على أساس التوالي. وقال أمين عام الأمم المتحدة "إنني أشاطر المجلس وجهة نظره القائلة إنه لا يوجد ترتيب وإن الأمور يجب أن تمضي قدما بسرعة كبيرة".

ويطالب قرار مجلس الأمن رقم 1402 الذي تم تبنيه السبت الماضي بوقف فوري لإطلاق النار ويدعو القوات الإسرائيلية إلى الانسحاب من مدن الضفة الغربية وبينها رام الله حيث مقر الرئيس الفلسطيني ياسر عرفات المحاصر. وقد رحب متحدث باسم الحكومة الإسرائيلية بدعوة مجلس الأمن إلى وقف إطلاق النار ولكنه قال إنه يجب أن يصبح حقيقة واقعة على الأرض قبل انسحاب القوات الإسرائيلية.

المصدر : الفرنسية