احتجزت الشرطة التركية ثلاثة أتراك قاتلوا إلى جانب حركة طالبان وتنظيم القاعدة في أفغانستان. وقالت الشرطة في بيان إن الرجال الثلاثة الذين حددت هوياتهم بالأحرف الأولى فقط من أسمائهم أوقفوا أثناء محاولتهم دخول إقليم هكاري في جنوب شرق تركيا من إيران المجاورة يوم 26 فبراير/شباط الماضي.

وقال البيان "إنهم كانوا ضالعين في نشاطات مع منظمة إرهابية في أفغانستان تلبية للدعوة إلى الجهاد". وأوضح أن المشتبه بهم تلقوا تدريبا عسكريا لمدة 20 يوما ثم حاربوا شهرين مع طالبان والقاعدة في مناطق مختلفة من أفغانستان.

وأشار إلى أن أتراكا محتجزين أبلغوا الشرطة أنهم و17 آخرين ينتمون إلى إحدى الجماعات الإسلامية، غادروا تركيا في أكتوبر/تشرين الأول الماضي للسفر إلى أفغانستان عبر إيران. وتابع البيان أن خمسة أعضاء لم يتمكنوا من العبور إلى أفغانستان عادوا إلى تركيا واعتقلوا في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي، في حين قتل خمسة آخرون أثناء القتال في أفغانستان. وأضاف أن عضوين آخرين لا يزالان يعالجان من جروحهما في باكستان.

يشار إلى أن الشرطة التركية احتجزت في الشهر الماضي ثلاثة رجال من أصل عربي في شرق تركيا، ونقلت عنهم قولهم إنهم تلقوا تدريبا عسكريا في أفغانستان وكانوا في طريقهم إلى إسرائيل لتنفيذ عملية فدائية.

المصدر : رويترز