بدأت في مدينة كانو شمالي نيجيريا محاكمة كبير القضاة المتهم في قضية تلقي رشوة مقابل إصادار حكم في صالح أحد المتهمين. وقد اتهمت اللجنة المستقلة للتحقيق في قضايا الفساد الشهر الماضي القاضي غاربا عبد الله بالحصول على ما يعادل نحو تسعة آلاف دولار أميركي رشوة.

وذكرت لجنة التحقيق أن القاضي المتهم حصل على الرشوة في شهر ديسمبر/كانون الأول من رجل الأعمال أمينو بابا نابيغو مقابل إلغاء حكم صدر ضده وضد شركته. ويواجه القاضي المتهم عقوبة السجن سبع سنوات في حالة إدانته.

وقال مسؤولون قضائيون إن المحاكمة بدأت أمس الأربعاء في محكمة كانو العليا بعد تأجيلها في الثالث عشر من الشهر الماضي.

وقد سعى محامي عبد الله إلى دحض تهمة الرشوة قائلا إن رجل الأعمال نابيغو نصب فخا لموكله.

يشار إلى أن هذه تعد أول قضية ترفعها اللجنة المستقلة للتحقيق في الفساد ضد قاض منذ أن شكلها الرئيس النيجيري أولوسيغون أوباسانجو قبل عامين.

المصدر : الفرنسية