نقابات العمال وتجار فنزويلا يدعون شافيز للاستقالة
آخر تحديث: 2002/3/5 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/12/21 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2002/3/5 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/12/21 هـ

نقابات العمال وتجار فنزويلا يدعون شافيز للاستقالة

هوغو شافيز
ناشدت نقابات العمال واتحاد التجار الرئيس الفنزويلي هوغو شافيز التنحي عن الحكم بسبب ما اعتبرته تلك الفعاليات تزايدا في عدم الاستقرار في البلاد. وقدم العمال والتجار مشروعا من عشر نقاط يدعو للتغيير الديمقراطي في فنزويلا.

وقال رئيس اتحاد عمال فنزويلا كارلوس أورتيغا أمام عدد من مؤيديه "إن الحل يكمن في خروج ديمقراطي ودستوري للحكومة الحالية". وأضاف أورتيغا "أن الرئيس شافيز جعل من نفسه أكبر عقبة لإمكانية الحكم وهو ما سهل من إقامة هذا التحالف التاريخي بين العمال والتجار" مشيرا إلى التحالف الذي فاز بتأييد مسؤولي الكنيسة الكاثوليكية.

وتم الإعلان عن التحالف بحضور زعماء المعارضة والقيادات الدينية ونقلت أحداثه محطات التلفزيون الخاصة بشكل مباشر. ودعا زعيم نقابات العمال إلى وحدة البلاد من أجل تجديد الحوار باستخدام الوسائل المناسبة من أجل السلام والديمقراطية.

وحذر أورتيغا من إمكانية قيام قيادات نقابات العمال إلى الدعوة إلى إضراب عام جديد في الثامن عشر من هذا الشهر أو قبل هذا التاريخ. وكان اتحاد عمال فنزويلا وجماعات التجار قد نظموا في العاشر من ديسمبر/ كانون أول الماضي إضرابا عاما عن العمل في أنحاء البلاد.

وأبدى أحد كبار قيادات الكنيسة تأييده للخطة المقترحة للتغيير الديمقراطي.

وكان أربعة من ضباط الجيش ناشدوا الرئيس شافيز الشهر الماضي التنحي عن الحكم وسط مظاهر عدم الرضى بسبب الدور الذي يلعبه الجيش حاليا في الدفاع عن البلاد وبسبب الطريقة التي يحكم بها الرئيس شافيز.

ويسعى معارضو شافيز إلى حث البرلمان على تنظيم استفتاء من أجل تقليل فترة حكم شافيز. وفي حال استكمال الإجراءات القانونية فإنه بالإمكان إجراء الاستفتاء بعد منتصف فترة حكم شافيز التي تصادف يناير/ كانون الثاني من عام 2004.

يذكر أن شافيز قد بدأ فترته الرئاسية في نفس هذا الشهر من عام 2001.

المصدر : الفرنسية