محتج يشارك في تظاهرة حاشدة ضد الرئيس كوتشما في كييف
قال متحدث باسم الإدارة الإقليمية في غرب أوكرانيا إن نائب حاكم مقاطعة إيفانو عضو الحزب الديمقراطي الاجتماعي (يمين الوسط) فراكوفسك نيكولا شكريبلياك قتل بالرصاص في وقت متأخر من مساء أمس خارج شقته على أيدي مهاجمين مجهولين.
وأضاف المتحدث أن القتيل وهو أحد المرشحين البارزين في الانتخابات البرلمانية الأوكرانية المقرر أن تبدأ غدا الأحد أصيب برصاصة قاتلة في ظهره بسلاح آلي أثناء وقوفه على شرفة شقته، وأشار إلى أن الحادث ناجم عن دوافع سياسية لها صلة بالانتخابات البرلمانية.

وأوضح أن القتيل (42 عاما) نقل إلى أحد المستشفيات المحلية وتوفي صباح اليوم متأثرا بالجراح التي أصيب بها.

يشار إلى أن انتخابات الأحد -التي سيشارك ألف مراقب دولي في الإشراف عليها- ستحدد حجم القوة البرلمانية التي سيحصل عليها الرئيس كوتشما وبالتالي حسم قرار المشاركة في الانتخابات الرئاسية. وقد تزايد السخط على كوتشما وبرزت دعوات لإقالته بسبب ما تنسبه إليه المعارضة من تورطه في جريمة اختفاء الصحفي جورجي غونغادزه قبل عامين بسبب انتقاده الدائم للحكومة، وينفي كوتشما هذه التهم ويقول إن خصومه يحاولون زعزعة استقرار البلد.

المصدر : وكالات