أفادت مصادر قضائية في العاصمة الجورجية تبليسي أن الشرطة اعتقلت أمس صحفيا يشتبه بأنه على علاقة مع من أسمتهم إرهابيين مسلمين.

وأوضحت المصادر أن إسلام سيدانوف (جورجي من أصل شيشاني) تم إيقافه في مدينة تيلافي شرق البلاد, ووجهت إليه تهمة إقامة علاقات مع الزعيم الشيشاني خطاب الذي تزعم السلطات الروسية أنه ينتمي إلى تنظيم القاعدة بزعامة أسامة بن لادن.

وقال محامي الصحفي إن سيدانوف اعترف بأنه التقى خطاب وغيره من الزعماء الشيشان في إطار أنشطته المهنية.

وأمرت المحكمة العليا في جورجيا مساء أمس بإبقائه قيد الاعتقال الإداري لمدة ثلاثة أشهر كما أعلنت وكالة الأنباء نقلا عن مصادر قضائية.

المصدر : الصحافة الفرنسية