تعديلات دستورية على قوانين الانتخاب في جزر زنجبار
آخر تحديث: 2002/3/23 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/1/10 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2002/3/23 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/1/10 هـ

تعديلات دستورية على قوانين الانتخاب في جزر زنجبار

تجري سلطات ولاية زنجبار التي تتمتع بالحكم الذاتي في تنزانيا تعديلات على قوانينها الانتخابية في إطار مساعيها الهادفة إلى التغلب على المشكلات السياسية التي تواجه الجزر هناك منذ عام 1995. ويتناول التعديل الدستوري إعادة تشكيل اللجنة الانتخابية لتضم أعضاء يتم اختيارهم من المعارضة.

وتعود المشاكل السياسية في جزيرتي بمبا وأنغوجا اللتين تكونان ولاية زنجبار إلى رفض الجبهة المدنية الموحدة -وهي حزب المعارضة الرئيسي- لنتائج الانتخابات التي جرت هناك عام 1995 بعد اتهام الحزب الثوري بتزوير تلك الانتخابات.

وأعادت الجبهة تكرار نفس التهمة بعد الانتخابات التي جرت في نوفمبر/تشرين الثاني 2000 وقاطعت برلمان زنجبار الإقليمي وبرلمان تنزانيا.

غير أن الحزبين وقعا اتفاق مصالحة في أكتوبر/تشرين الأول الماضي يعد بتحقيق السلام والانسجام السياسي وإدخال الديمقراطية وحكم القانون إلى الجزر. كما دعا الاتفاق إلى إدخال إصلاحات على دستور زنجبار وعلى القوانين الانتخابية والقضاء.

وسيناقش مجلس النواب في زنجبار الشهر القادم مشروع التعديل الدستوري الثامن الذي يعطي المعارضة الحق في تعيين أعضاء في لجنة الانتخابات. ويقترح التعديل أيضا تعيين أحد قضاة المحكمة العليا أو محكمة الاستئناف رئيسا للجنة الانتخابية.

وقد شهدت الجزيرتان أحداثا عنيفة بين المعارضين وقوات الشرطة والجيش يوم 27 يناير/كانون الثاني الماضي راح ضحيتها 33 مدنيا على الأقل في حين أصيب مئات آخرون بجروح.

المصدر : الفرنسية
كلمات مفتاحية: