ميلوسوفيتش
يتصفح وثائقه أثناء مثوله أمام محكمة جرائم حرب في لاهاي(ارشيف)
أعلنت محكمة جرائم الحرب الدولية في لاهاي اليوم أن محاكمة الرئيس اليوغسلافي السابق سلوبودان ميلوسوفيتش لا تزال مؤجلة حتى نهاية الأسبوع بسبب عدم تعافيه من الإنفلونزا التي أصيب بها.

وقال الناطق باسم المحكمة إن محاكمة ميلوسوفيتش لن تستأنف قبل الاثنين القادم على أقل تقدير.

وكانت محاكمة ميلوسوفيتش قد تأجلت أول أمس بعد أن قال الأطباء إن الرئيس اليوغسلافي السابق مصاب بالإنفلونزا.

ويواجه ميلوسوفيتش المحتجز في لاهاي منذ يونيو/ حزيران الماضي ثلاثة اتهامات بارتكاب جرائم ضد الإنسانية بما في ذلك القتل الجماعي والتشريد وانتهاك قوانين وأعراف الحرب خلال حملة التطهير العرقي ضد ألبان كوسوفو عام 1999.

تجدر الإشارة إلى أن الرئيس اليوغسلافي السابق هو أبرز شخصية أوروبية تواجه محكمة جرائم الحرب الدولية منذ محاكمة الزعماء النازيين في نورمبرغ بعد الحرب العالمية الثانية.

المصدر : رويترز