كراديتش (يسار) يتحدث إلى القائد العسكري الصربي راتكو ميلاديتش في البوسنة (أرشيف)
قال أخو الزعيم الصربي السابق رادوفان كراديتش في مقابلة صحفية إن الزعيم المتهم بارتكاب جرائم ضد الإنسانية في البوسنة يتمتع بصحة جيدة ولا ينوي تسليم نفسه رغم محاولات قوات حلف شمال الأطلسي "الناتو" لاعتقاله.

وكانت قوات حفظ السلام الدولية التابعة للناتو "سفور" شنت عمليتين عسكريتين في اليومين الماضيين في قرية نائية جنوبي شرقي البوسنة لاعتقال كراديتش. ولم تحقق العمليتان نجاحا.

ودعا الأمين العام لحلف الناتو جورج روبرتسون الزعيم السابق لصرب البوسنة كراديتش إلى تسليم نفسه بعد فشل العمليتين, قائلا "سلم نفسك قبل أن تأتي العدالة إليك". وقد أصدرت سفور أمس بيانا تعهدت فيه بملاحقة كراديتش.

وقال لوكا كراديتش أخو المتهم إن تسليم الزعيم السابق نفسه للقوات الدولية سيكون خيانة لنفسه ولأصدقائه ولعائلته, مشيرا إلى أنه لا يتصل بأخيه, لكنه متأكد من سلامة صحته.

وتتهم محكمة جرائم الحرب الدولية رادوفان كراديتش بتهمة ارتكاب جرائم حرب وإبادة جماعية في حرب البوسنة (1992-1995) ومن ضمنها مجزرة سربرنيتسا التي راح ضحيتها 6500 مسلم.

المصدر : وكالات