المنظمة الأفريقية تقترح تشكيل حكومة وحدة وطنية بمدغشقر
آخر تحديث: 2002/3/12 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/12/28 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2002/3/12 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/12/28 هـ

المنظمة الأفريقية تقترح تشكيل حكومة وحدة وطنية بمدغشقر

عدد من أنصار رافالومانانا أثناء تظاهرة مطالبين باعتباره الفائز بانتخابات الرئاسة في البلاد (أرشيف)
اقترحت مجموعة الاتصال التابعة لمنظمة الوحدة الأفريقية للتوسط في الأزمة السياسية بمدغشقر تشكيل حكومة مصالحة وطنية للتحضير لتنظيم انتخابات جديدة في البلاد. ودعت المجموعة الطرفين المتنازعين على السلطة إلى استئناف الحوار بينهما وإنهاء التظاهرات والإضراب العام ونصب الحواجز.

وقال رئيس الوفد الأفريقي أنتونيو ماكاريناس مونتييرو خلال مؤتمر صحفي إن مجموعة الاتصال تقترح "تشكيل حكومة مصالحة وطنية في أقرب فرصة" تكلف بتنظيم "انتخابات شفافة وحرة ونزيهة".

واعتبر مونتييرو (الرئيس السابق لجمهورية الرأس الأخضر) أنه على شعب مدغشقر أن يقرر أي شكل ستأخذه الانتخابات سواء كان ذلك "استفتاء أو إعادة تنظيم للانتخابات الرئاسية". وأوضح أن المجموعة الدولية مستعدة لتقديم دعمها من أجل تنظيم انتخابات وإرسال مراقبين.

وأضاف مونتييرو أن هذه الحكومة "التي سيتفق على تشكيلها بين المرشحين, ستكلف في مهلة لا تتجاوز ستة أشهر بخلق الظروف اللازمة لإعادة حياة اقتصادية اجتماعية عادية وتنظيم انتخابات شفافة وحرة ونزيهة".

وأمضت البعثة أسبوعا في مدغشقر, وأجرت مشاورات مع مختلف الأطراف لا سيما مع الخصمين الرئيس المنتهية ولايته ديدييه راتسيراكا ومارك رافالومانانا الذي أعلن نفسه (رئيسا) للبلاد.

وكان رافالومانانا قد اعتبر رئيس بلدية أنتناناريفو أنه فاز في الدورة الأولى من الانتخابات الرئاسية في 16 ديسمبر/ كانون الأول، وأعلن نفسه رئيسا للجمهورية في 22 فبراير/ شباط الماضي، ورفض النتائج الرسمية التي ترغمه على خوض دورة ثانية في منافسة الرئيس المنتهية ولايته. ورافالومانانا الذي يحظى بدعم مئات آلاف المتظاهرين يوميا شكل (حكومته) وتولى السيطرة تدريجيا على السلطة والآلة الإدارية في البلاد.

المصدر : الفرنسية