أظهر استطلاع أجرته شركة الإنترنت الروسية ساخ دوت كوم أن 75% من الروس يعارضون إعادة جزر كوريل المتنازع عليها والواقعة في المحيط الهادي إلى اليابان، في حين أعرب 40% عن اعتقادهم بأن موسكو ستقوم بذلك رغم المعارضة الشعبية الكبيرة لها.

وشمل الاستطلاع الذي استمر شهرا خمسة آلاف شخص عبروا عن رأيهم عبر موقع الشركة على الإنترنت.

وينتمي الذين استطلعت آراؤهم إلى مدن موسكو وسان بطرسبيرغ وفلاديفوستوك، إضافة إلى مناطق الساحل الروسي على المحيط الهادي ومناطق روسيا الوسطى وجزيرة ساخالين التي تقع في أقصى شرق روسيا.

وقال منظمو الاستطلاع إنهم سيسلمون نتائجه وكذلك رسائل احتجاج إلى وفد من جزيرة ساخالين سيشهد جلسة استماع لمناقشة قضية جزر كوريل، يعقدها مجلس الدوما يوم الثامن عشر من الشهر الجاري.

ووقع على رسالة الاحتجاج الموجهة إلى الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ومجلس النواب الروسي حوالي ستة آلاف شخص. وعارض 59% من الروس في استفتاء تم إجراؤه عام 2000 إعادة الجزر إلى اليابان.

وتم احتلال جزر كوريل -التي تعرف في اليابان بالمناطق الشمالية- عام 1945 على يد القوات السوفياتية في الأيام الأخيرة من الحرب العالمية الثانية. وتصر طوكيو على عدم توقيع معاهدة سلام تنهي حالة الحرب رسميا بين البلدين إذا لم تعد موسكو جزر كوريل إليها.

المصدر : الفرنسية