محامو أنور إبراهيم يسعون لتأجيل نظر الاستئناف
آخر تحديث: 2002/2/6 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/11/24 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2002/2/6 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/11/24 هـ

محامو أنور إبراهيم يسعون لتأجيل نظر الاستئناف

إبراهيم يتوسط ضابطين يساعدانه في دخول مبنى المحكمة بالعاصمة كوالالمبور
قال رئيس فريق الدفاع عن نائب رئيس الوزراء وزير المالية الماليزي المعزول أنور إبراهيم إنهم يسعون إلى تأجيل نظر المحكمة العليا في الاستئناف الأخير لإسقاط الحكم بالسجن ستة أعوام ضد موكلهم، لإجراء مزيد من المناقشات. واعتبر محام بالفريق أن رئيس الوزراء الماليزي مهاتير محمد تمادى إلى حد غير معقول في اتهامه لنائبه السابق باللواط.

وصرح رئيس الدفاع المحامي راجا عزيز عدروس بعد انتهاء جلسة اليوم بأنهم يسعون إلى تأجيل نظر الاستئناف ضد الحكم بالسجن ستة أعوام بتهمة الفساد إلى الثامن عشر من الشهر الجاري. وقد بدأت المحكمة النظر في الاستئناف أمس الأول والمقرر له أربعة أيام.

ونقل أحد أعضاء فريق الدفاع أثناء نظر الاستئناف في يومه الثالث عن إبراهيم قوله إن "الطريق الوحيد لقيام رئيس الوزراء بإقصائي وإظهاري بأنني غير كفء في منصبي هو اتهامي باللواط".

ويأمل فريق الدفاع عن أنور الاستفادة القصوى من الفرصة الأخيرة ضد حكم الفساد إذ يرغبون في تقليل الحكم الصادر -كحد أدنى- إذا ما فشلوا في تبرئته.

ونفى إبراهيم في تصريحات له أمس أثناء وجوده بالمحكمة ما تردد من أنباء بأنه عقد اجتماعا سريا مع رئيس الوزراء مهاتير محمد مؤخرا لمناقشة مصالحة محتملة بينهما. وإذا نجح المحامون في تبرئة إبراهيم من تهمة الفساد فلن يفرج عنه بسبب صدور حكم آخر بتسع سنوات بتهمة الانحراف الخلقي.

وكان مهاتير محمد قد عزل إبراهيم من منصبه عام 1998 إبان الأزمة المالية التي شهدتها دول جنوب شرق آسيا بسبب خلافات بينهما على الإجراءات الاقتصادية لمواجهة الأزمة. وبعد عزله بأشهر أحيل إبراهيم إلى المحاكمة بتهم الفساد المالي والانحراف الأخلاقي وصدر بحقه حكم بالسجن 15 عاما.

المصدر : وكالات