محامي ووكر (يسار) برفقة عدد من أقارب المتهم في مؤتمر صحفي أمام المحكمة الفدرالية بفيرجينيا (أرشيف)
أعلن وزير العدل الأميركي جون آشكروفت أن هيئة محلفين فدرالية وجهت إلى "الطالباني" الأميركي جون ووكر لائحة من عشرة اتهامات -بينها التآمر لقتل أميركيين بالخارج ودعم منظمة إرهابية- عقوبتها السجن مدى الحياة. وأضافت اللائحة أربع تهم جديدة للاتهامات الجنائية الستة التي وجهت إلى ووكر الشهر الماضي.

وقال آشكروفت في مؤتمر صحفي عقده أمس في وزارة العدل "إذا ما ثبتت إدانته, فقد تصدر في حقه أحكام عدة بالسجن مدى الحياة". وأضاف أن ثلاثة من الاتهامات تستوجب السجن مدى الحياة لكل منها بالإضافة إلى ستة أخرى يعاقب عن كل منها بالسجن عشر سنوات وعقوبة واحدة بالسجن 30 عاما، ولا يعاقب بالإعدام على أي من التهم.

وأوضح أن هيئة محلفين في مدينة الإسكندرية بولاية فرجينيا وجهت عشرة اتهامات إلى ووكر الذي عثر عليه في نهاية نوفمبر/تشرين الثاني الماضي في أفغانستان حيث قاتل إلى جانب حركة طالبان. وأكد الوزير الأميركي أنه لا يستبعد توجيه تهم إضافية إلى "الطالباني" الأميركي.

وقد وجهت هيئة المحلفين إلى ووكر (20 عاما) أيضا اتهامات تتعلق بتقديم دعم مادي لتنظيم القاعدة التي يتزعمه أسامة بن لادن، والقيام بصفقات غير مشروعة مع عناصر طالبان وحمل أسلحة نارية وأدوات تدمير خلال أعمال عنف.

واعتبرت هيئة المحلفين التي عقدت اجتماعا مغلقا أن ووكر شارك "بنشاط" و"عن سابق معرفة" في أنشطة إرهابية. وجاء الإعلان قبل يوم من مثوله أمام المحكمة في جلسة استماع.

وطلب محامو ووكر من جانبهم إخلاء سبيل موكلهم, مؤكدين أن التهم الموجهة إليه غير كافية.

واتهم ووكر الشهر الماضي بالتآمر لقتل أميركيين بالخارج والمشاركة في تعاملات محظورة مع حكومة طالبان التي أطيح بها والتي كانت توفر المأوى لبن لادن وتقديم الدعم لجماعتين إحداهما تنظيم القاعدة التي تحملها واشنطن المسؤولية عن هجمات 11 سبتمبر/أيلول الماضي.

وكان ووكر قد أسر في شمال أفغانستان حيث عثر عليه الجنود الأميركيون في سجن قريب من مزار شريف بعد أن نجا من تمرد دموي.

المصدر : وكالات