أعلنت السلطات الروسية أنها كلفت محققين عسكريين للبحث عن أجهزة مفقودة تحتوي على معلومات عسكرية في غاية السرية عن إحدى المقاتلات الروسية المتطورة. وتساعد هذه الأجهزة رادارات الدفاع الجوي الروسي على التمييز بين المقاتلات الصديقة والعدوة أثناء الاشتباكات الجوية.

وقال متحدث باسم مكتب المدعي العسكري الروسي إن ثلاثة أجهزة سرية من لوحة الرصد الإلكتروني التابعة للمقاتلة الروسية (سوخوي- 27) فقدت من أحد مستودعات سلاح الجو في مدينة يوسوريسك بإقليم بريموري شرقي روسيا.

وأوضح المتحدث أن هذه الأجهزة فقدت قبل أسبوعين، مشيرا إلى أن السلطات المختصة تحقق حاليا مع أحد الضباط المسؤولين عن المستودع والذي كان قد تقاعد قبل فترة قصيرة من وقوع الحادث.

يشار إلى أن موسكو كانت قد فقدت أجهزة سرية مماثلة عام 1976 عندما فر الطيار السوفياتي فيكتور بيلينكو بمقاتلته العسكرية ميغ – 25 إلى اليابان. وقد كلفت عملية الفرار تلك صناعة الطيران الروسية خسائر قدرت بمليارات الدولارات.

المصدر : رويترز