آلاف الجنود الأميركيين يصلون كينيا لبدء مناورات مشتركة
آخر تحديث: 2002/2/4 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/11/21 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2002/2/4 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/11/21 هـ

آلاف الجنود الأميركيين يصلون كينيا لبدء مناورات مشتركة

أعلن مسؤولون أميركيون أن قوات قوامها ثلاثة آلاف جندي أميركي باتت على أهبة الاستعداد لبدء مناورات مشتركة مع الجيش الكيني. وتعد هذه المرة الأولى -منذ ثلاث سنوات- التي يتوجه فيها مثل هذا العدد من الجنود الأميركيين إلى هناك.

وذكر ضابط اتصال أميركي أن سفينة قتالية برمائية وسفينتي دعم وصلت الأحد إلى المياه الإقليمية الكينية. ومن المقرر أن تبدأ المناورات المشتركة الأربعاء.

وقال ناطق باسم السفارة الأميركية في كينيا إن هذه المناورات المقررة منذ الربيع الماضي "ليس لها علاقة مباشرة" بحملة محاربة الإرهاب التي انطلقت إثر الهجمات على الولايات المتحدة. ولكنه أضاف أنه "كان للحادي عشر من سبتمبر/أيلول انعكاسات على جميع نشاطاتنا".

وتهدف المناورات إلى تحسين التعاون العسكري في حال وقوع كوارث طبيعية أو تلك التي تتعلق بالتدخل في المجال الإنساني أو عمليات لحفظ السلام. وهذه هي المرة الأولى -منذ ثلاث سنوات على الأقل- التي يتوجه فيها إلى كينيا هذا العدد الكبير من القوات الأميركية. وتولي الولايات المتحدة اهتماما بالمنطقة ككل وبالصومال المجاور لكينيا على وجه الخصوص.

وتخشى واشنطن أن يؤدي غياب السلطة المركزية في الصومال إلى أن تصبح البلاد ملاذا مثاليا لمن تسميهم بالإرهابيين. وقد بدأت سلسلة من العمليات الاستخبارية في المنطقة لتقييم ما إذا كانت ستستهدف الصومال في حربها على الإرهاب.

وتجيء هذه التدريبات بعد أسبوع من أنباء ذكرت أن ألمانيا ترغب في إرسال طائرات تابعة للبحرية في مومباسا الميناء الرئيسي لكينيا لمراقبة عمليات الشحن في المحيط الهندي، ضمن إطار مساهمتها في الحملة الأميركية.

المصدر : وكالات
كلمات مفتاحية: