قتل مقاتلان شيوعيان على الأقل في الفلبين وجرح عدد آخر باشتباكين منفصلين مع القوات الحكومية. وقال قائد عسكري فلبيني إن نحو150 من المقاتلين شنوا هجوما على قاعدة عسكرية بجنوب البلاد لكن الجيش تمكن من صدهم.

وأوضح القائد العسكري أن الهجوم وقع في بلدة سيسون بإقليم سوريغاو ديل نورت الجنوبي، مشيرا إلى أنه تم العثور على جثة مقاتل شيوعي عقب انتهاء المعركة كما شوهد المقاتلون وهو ينقلون جرحاهم.

وفي اشتباك آخر قال متحدث عسكري إن قوات من الجيش اصطدمت مع مقاتلين شيوعيين في بلدة أنغيلز قرب بركان بيناتوبو شمال البلاد مما أسفر عن مقتل مقاتل وجرح آخرين.

الجدير بالذكر أن الحكومة الفلبينية كانت قد علقت العام الماضي المحادثات مع الشيوعيين بعد أن اغتال جناحهم المسلح المسمى بـ"جيش الشعب الجديد" عضوين في مجلس النواب الفلبيني. ويشن الشيوعيون تمردا على الحكومة في الريف الفلبيني منذ 32 عاما بهدف إقامة دولة شيوعية في الفلبين.

المصدر : الفرنسية