السكان يحاولون إنقاذ أغراضهم بعدما غمرت مياه الأمطار الأحياء السكنية في العاصمة لاباز(أرشيف)
قتل 27 شخصا بينهم سبعة أطفال من جراء هطول أمطار غزيرة مصحوبة بهبوب عاصفة تسببت بحدوث فيضانات في العاصمة البوليفية لاباز يوم أمس، حسب ما ذكر قائد الشرطة. وقد أعلن رئيس بلدية العاصمة حالة الطوارئ في المدينة في الوقت الذي حذرت فيه دائرة الأرصاد الجوية من احتمال هبوب عواصف أخرى.

وقد كثف 1600 من عمال الإنقاذ الذين نشرتهم السلطات، جهودهم مع ورود تقارير تحدثت عن وجود العديد من الأشخاص المحاصرين داخل سياراتهم.

وقد بلغت كمية هطول الأمطار 39.4 ملم في الساعة مما أحدث فوضى أعاقت جهود عمال الإنقاذ من الوصول إلى نداءات الاستغاثة بالرغم من أنهم استمروا في العمل حتى وقت متأخر من الليلة الماضية بحثا عن ضحايا. وكانت فيضانات قد اجتاحت بوليفيا أوائل العام الماضي مما تسبب في مقتل العديد من الأشخاص وتشريد الآلاف وإعلان الحكومة أربع مناطق البلاد مناطق كوارث.

المصدر : الفرنسية