كمال خرازي
أعلن مصدر حكومي رسمي في إيران أن زيارة وزير الخارجية كمال خرازي التي كان مقررا أن تبدأ اليوم إلى موسكو قد تأجلت حتى إشعار آخر، دون إعطاء مزيد من التفاصيل حول دواعي التأجيل أو ما إذا كان هناك موعد جديد حدد للزيارة.

وقال المصدر الذي فضل عدم الكشف عن اسمه إن "زيارة خرازي قد تأجلت ولكن لم يتم تحديد أي موعد للقيام بزيارة جديدة". وأوضحت وزارة الخارجية من ناحيتها أنها ستوزع "خلال النهار" بيانا حول هذه الزيارة.

وكانت سفارة إيران في روسيا قد أعلنت صباح اليوم أن وصول وزير الخارجية الإيراني كمال خرازي الذي كان منتظرا مساء أمس إلى العاصمة الروسية، قد تأخر "على ما يبدو بسبب سوء الأحوال الجوية".

وكان من المقرر أن يقوم خرازي بزيارة إلى موسكو لمدة يومين تركز خصوصا على أفغانستان والإرهاب ومنع انتشار الأسلحة النووية. ولم يعرف سبب تأجيل الزيارة أو الموعد الجديد الذي ستتم فيه.

يأتي تأجيل زيارة خرازي لموسكو عقب تصاعد الاتهامات الأميركية والإسرائيلية للحكومة الإيرانية بالسعي لامتلاك أسلحة نووية من خلال تعاونها مع روسيا في هذا المجال. ودعت إسرائيل الحكومة الروسية إلى إعادة النظر في علاقاتها مع الجمهورية الإسلامية, بيد أن موسكو لم تأبه لهذه الدعوة, في حين عبرت واشنطن عن القلق من ذلك التعاون.

وتقيم إيران وروسيا علاقات متميزة خاصة في المجال العسكري, حيث تقوم موسكو ببناء محطة بوشهر النووية التي تقول إسرائيل إنها ستنتج أسلحة نووية بحلول عام 2005.

المصدر : وكالات