مظاهرة تطالب باعتقال قتلة برلماني في هاييتي
آخر تحديث: 2002/2/18 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/12/6 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2002/2/18 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/12/6 هـ

مظاهرة تطالب باعتقال قتلة برلماني في هاييتي

خبير مفرقعات يفكك قنبلة في عاصمة هاييتي (أرشيف)
نظم محتجون في هاييتي مظاهرات احتجاج في مدينة غونيفز الساحلية وهددوا بمنع حركة المرور منها وإليها، حتى تعتقل الشرطة قتلة نائب المدينة في البرلمان والذي لقي مصرعه الأحد الماضي على يد مسلحين اثنين أثناء توقفه عند إحدى إشارات المرور في العاصمة بورت أوبرنس.

وكانت الشرطة قد اعتقلت الحراس الشخصيين للنائب القتيل مارك أندريه دوروجين العضو في حزب عائلة لافالاس الذي ينتمي إليه الرئيس جان برتراند أرستايد، وبدأت باستجوابهم عن أسباب فشلهم في الرد على إطلاق الرصاص على النائب. وقال مسؤول أمني إن إطلاق النار أعقب مشاجرة بين الحراس والمسلحين.

ويعتبر اغتيال دوروجين أحدث حلقة في أعمال العنف التي سادت الدولة الكاريبية في العامين الأخيرين بسبب الصراع المستمر بين حزب ومؤيدي الرئيس أرستايد من جهة وتحالف المعارضة من الجهة الأخرى.

وقد أصدر القصر الرئاسي بيانا وصف فيه حادث القتل بالاغتيال بينما أدانته المعارضة ووصفته بأنه جريمة تعكس التوتر السياسي في هاييتي. وقال المتحدث باسم التحالف المعارض "إن هذه الجريمة جاءت نتيجة للتدهور السياسي والأمني الذي تشهده البلاد".

المصدر : رويترز