كمال خرازي
أعلن وزير الخارجية الإيراني كمال خرازي أن الأجانب الـ150 الذين اعتقلتهم السلطات الإيرانية مؤخرا على الحدود بين إيران وباكستان وتعتزم طهران طردهم إلى بلدانهم ليسوا أعضاء في تنظيم القاعدة كما أعلنت الحكومة من قبل.

وقال خرازي في مؤتمر صحفي اليوم الاثنين "ننتظر إعادة الاشخاص الـ 150 الذين اعتقلوا أخيرا على الحدود بين إيران وباكستان إلى بلدانهم". إلا أنه نفى أن يكون من بينهم أي عنصر من القاعدة.

وأضاف خرازي "من الممكن أن يكون بعض هؤلاء الأشخاص من المؤيدين لهذه المجموعة أو تلك, إلا أن تحقيقاتنا أكدت أن لا عناصر للقاعدة بينهم".

وكانت إيران قد أعلنت في الأيام القليلة الماضية أنها اعتقلت 150 أجنبيا معظمهم من العرب دخلوا البلاد بطريقة غير قانونية عبر باكستان ويعتقد أن لهم علاقة بتنظيم القاعدة.

وكانت الإذاعة الإيرانية قد نقلت في وقت سابق عن مسؤولين في أجهزة الأمن لم تكشف عن أسمائهم أن الأجانب المعتقلين هم من دول عربية وأفريقية, وأنهم دخلوا البلاد بطريقة غير قانونية عبر الحدود الباكستانية بعد اجتياز 750 كلم, وأن بعضهم يحمل جوازات سفر فرنسية وبريطانية وبلجيكية وهولندية.

المصدر : الفرنسية