القوات الليبيرية توقف تقدم المعارضة نحو العاصمة
آخر تحديث: 2002/2/16 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/12/4 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2002/2/16 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/12/4 هـ

القوات الليبيرية توقف تقدم المعارضة نحو العاصمة

قالت ليبيريا إن قواتها الحكومية أوقفت تقدم قوات المعارضة نحو العاصمة مونروفيا وأجبرتها على الانسحاب إلى مواقعها السابقة خارج العاصمة.

وقال مصدر أمني إن قوات المعارضة المعروفة باسم حركة الليبيريين المتحدة للمصالحة والديمقراطية (لورد) حاولت الليلة الماضية وصباح اليوم التسلل عبر طريقين وسط الأدغال في بلدة تابمانبيرغ الواقعة على بعد 60 كلم عن منروفيا، إلا أن القوات الحكومية تصدت لها وأجبرتها على التراجع. وأضاف أن الهدوء عاد للبلدة التي شهدت في الأيام الماضية قتالا عنيفا بين الجانبين.

وأشارت مصادر أمنية إقليمية إلى أن حركة الليبيريين المتحدة للمصالحة والديمقراطية -وهي مجموعة بدأت كفاحها في أواسط عام 2000 وخرجت من بين رماد الحرب الأهلية في التسعينيات التي راح ضحيتها 200 ألف قتيل- لها صلات مع غينيا حيث تنشط على طول الحدود مع هذه الدولة وبشكل غير مباشر في سيراليون وتتلقى دعما من دول غربية.

تشارلز تايلور
وتنفي غينيا والحركة الليبيرية تلك الاتهامات كما تنكر وجود أي صلات لها مع أي حكومات أجنبية. وقد تمكنت قوات الرئيس تشارلز تايلور من الحصول على أسلحة وذخيرة بريطانية الصنع من المعارضة يشتبه بأنها جاءت من الجيش السيراليوني الذي تشرف بريطانيا على تدريبه.

تجدر الإشارة إلى أن تايلور كان قد انتخب عام 1997 منهيا بذلك حربا أهلية اندلعت عام 1989 لإسقاط نظام الدكتاتور السابق صموئيل دو الذي اغتيل عام 1990، وقال تايلور حينها إنه لا يريد السلطة.

المصدر : رويترز