إندونيسيون يحاولون الهرب من فيضان غمر حيا سكنيا في جاكرتا

لقي 16 شخصا معظمهم من الأطفال مصرعهم في فيضانات نتجت عن أمطار غزيرة هطلت على جاكرتا اليوم. وأعرب عمال الإغاثة عن قلقهم من تزايد عدد القتلى نتيجة العواصف وارتفاع منسوب مياه الأنهار والانهيارات الأرضية التي سببتها الفيضانات.

وذكرت وكالة الإغاثة الإندونيسية أن فيضانا مماثلا تسبب بمقتل 125 شخصا على الأقل في الأسابيع الثلاثة الماضية وأدى إلى تشريد مئات آلاف الأشخاص وأتلف آلاف الهكتارات من الأراضي الزراعية. وأشارت الوكالة إلى أن تزايد سقوط الأمطار اليوم بعد أن هدأت مؤخرا سيزيد من احتمالات تفشي الأمراض المعدية والأوبئة.

وقال عمال الإغاثة إن مياه الفيضان ارتفعت ثلاثة أمتار حاملة كميات ضخمة من النفايات المتعفنة إلى البيوت ولوثت مصادر مياه الشرب مما يثير مخاوف انتشار أوبئة وأمراض معدية. وكان سكان جاكرتا بدؤوا بإعادة بناء منازلهم التي خربتها عواصف وأمطار وفيضانات الأسابيع الماضية, لكن تجدد العواصف اليوم أضاع كافة الجهود.

المصدر : وكالات